هل تستطيع المرأة نسيان خيانة الزوج

هل تستطيع المرأة نسيان خيانة الزوج

قد تتعرض المرأة لتجربة قاسية خلال حياتها الزوجية، وقد تكون التجربة الأقسى على الإطلاق، وهي خيانة الزوج لها ولعشرتها ولكل لحظاتها معه بحلوها ومرها ولا تقتصر خيانة الزوج لزوجته ولكل الذكريات الجميلة التي جمعت بينهما على علاقته بإمرأة أخرى غير زوجته، فهناك معاني كثيرة لذلك، فكشف أسرار الزوجة والحديث عنها مع إمرأة أخرى خيانة، واتفاقه معها على زوجته خيانة، …

قد تتعرض المرأة لتجربة قاسية خلال حياتها الزوجية، وقد تكون التجربة الأقسى على الإطلاق، وهي خيانة الزوج لها ولعشرتها ولكل لحظاتها معه بحلوها ومرها

ولا تقتصر خيانة الزوج لزوجته ولكل الذكريات الجميلة التي جمعت بينهما على علاقته بإمرأة أخرى غير زوجته، فهناك معاني كثيرة لذلك، فكشف أسرار الزوجة والحديث عنها مع إمرأة أخرى خيانة، واتفاقه معها على زوجته خيانة، وغدر الزوج بزوجته خيانة، وتدمير مستقبلها واهدار حقوقها خيانة

ومن أنواع الخيانة أيضا، هجران الزوج للتواصل مع زوجته بشتى أنواعه، وإستغلالها والكذب عليها حتى يجد بديل بديل آخر له خيانة، وفِي زواجه دون علمها خيانة كبيرة لا يعترف بها إلا من كان يقظ الضمير

ووفقا لما سبق، فهل يمكن أن تنسى المرأة خيانة الزوج لها؟

مخطئ كل زوج تخيل أن بإمكان زوجته نسيان خيانته لها، لأن المرأة لا تنسى خيانة زوجها لها أبدا حتى تفارق روحها جسدها، لأن الخيانة بتفاصيلها المريرة وتوابعها الجارحة المؤلمة لا يمكن للمرأة نسيانها، فجرح أنوثة المرأة وكبريائها شيئا لا يمكن أن تنساه، ذلك لأن لخيانة الزوج لزوجته آثار سلبية عميقة في نفسها، وحدها فقط من تعي قدرها وقدر ما تحملته من آلام مبرحة وقاتلة، فضلا عن نوبات القلق والتوتر التي لزمتها من أن تعرضتت لخيانة زوجها لها، والسبب في ذلك فقد كثير من المعاني الدافئة التي تبعث على تحقيق راحة البال، كما أن الزوجة تفقد الشعور بالأمان بعد أن ماتت ثقتها في زوجها وفي إخلاصه لها، ولذا على الزوج أن يكون يقظ الضمير وعلى قدر كبير من المسؤولية، لأنه سيسأل عن كل ما فعله بأنثاه زوجته أمام الله سبحانه وتعالى

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً