المعارضة السورية: تصريح ترامب بشأن الجولان يتحدى لشرعية الدولية

المعارضة السورية: تصريح ترامب بشأن الجولان يتحدى لشرعية الدولية

قال مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية إن تصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الاعتراف بسيادة إسرائيل على أرض الجولان يعتبر تحدياً لحقوق الشعب السوري في استرداد أرضه المحتلة، وهو كذلك تحد للشرعية الدولية التي تعتبر الجولان السوري أرضاً محتلة. وأدان مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية هذا التصريح، واعتبره تطوراً خطيراً يأتي في سياق التطورات الخطيرة التي أعلنت عنها الإدارة…




الرئيس الأمريكي ترامب (أرشيف)


قال مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية إن تصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الاعتراف بسيادة إسرائيل على أرض الجولان يعتبر تحدياً لحقوق الشعب السوري في استرداد أرضه المحتلة، وهو كذلك تحد للشرعية الدولية التي تعتبر الجولان السوري أرضاً محتلة.

وأدان مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية هذا التصريح، واعتبره تطوراً خطيراً يأتي في سياق التطورات الخطيرة التي أعلنت عنها الإدارة الأمريكيه أخيراً بشأن قضايا الصراع العربي الإسرائيلي، ولم يكن قرار الإدارة الامريكيه بنقل سفارتها إلى القدس آخرها.

ودعا المؤتمر الرئيس ترامب والولايات المتحدة الأمريكية بصفتها دولة عظمى وعضواً دائما في مجلس الأمن الدولي إلى أن تحترم الشرعيه الدولية، وتسعى لتنفيذ القانون الدولي ورعاية الأمن والسلم الدوليين اللذين لا يتحققان بالانحياز لدولة تحتل أراضي الغير بالقوة.

وقال المؤتمر إن هذه السياسات سوف تُدخل منطقتنا في مزيد من الحروب والدمار، بدلاً من تحقيق السلام والاستقرار.

وتوجهت المعارضة بالشكر لموقف جامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي وروسيا، ومصر، ولكل الدول والقوى السياسية التي تساند لحق الشعب السوري والشرعية الدولية.

وأدانت الموقف الأمريكي والأطماع الإسرائيلية التوسعية، وأضافت: سنبقى إلى جانب شعبنا متمسكين بالسلام العادل وبحقنا في استرداد أرضنا المحتلة، وفق كل السبل التي تتيحها مبادئ الشرعية الدولية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً