نتانياهو: اعتراف ترامب بسيادتنا على الجولان تاريخي وشجاع

نتانياهو: اعتراف ترامب بسيادتنا على الجولان تاريخي وشجاع

رحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اليوم الخميس بموقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بسيادة الدولة العبرية على مرتفعات الجولان التي احتلتها من سوريا خلال حرب 1967، واصفاً القرار بالتاريخي الشجاع، على حد تعبيره. وكتب نتانياهو على تويتر “في وقت تسعى إيران إلى استخدام سوريا منصة لتدمير اسرائيل، يعترف الرئيس ترامب بجرأة بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان. شكراً…




رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (أ ف ب)


رحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اليوم الخميس بموقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بسيادة الدولة العبرية على مرتفعات الجولان التي احتلتها من سوريا خلال حرب 1967، واصفاً القرار بالتاريخي الشجاع، على حد تعبيره.

وكتب نتانياهو على تويتر “في وقت تسعى إيران إلى استخدام سوريا منصة لتدمير اسرائيل، يعترف الرئيس ترامب بجرأة بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان. شكراً للرئيس ترامب”.

وكان ترامب صرح بأن الوقت قد حان لكي تعترف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان.

وكتب ترامب اليوم الخميس قبيل زيارة مزمعة لرئيس وزراء إسرائيل الأسبوع المقبل إلى واشنطن إنه بعد 52 عاماً حان الوقت لاعتراف الولايات المتحدة بذلك.

وكانت إسرائيل احتلت مرتفعات الجولان عام 1967 وضمتها عام 1981، الأمر الذي لم يتم الاعتراف به عالمياً.
ووفقاً للقانون الدولي تعتبر هذه المناطق أراضي سورية محتلة من جانب إسرائيل.
5454

يأتي موقف رئيس الولايات المتحدة تجاه هذه الأراضي الواقعة على الحدود بين إسرائيل وسوريا ولبنان والأردن، قبل أيام من زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لواشنطن في 25 من الشهر الجاري.

وردا على تغريدة ترامب، كتب نتنياهو عبر موقع (تويتر) الاجتماعي “في الوقت الذي تسعى فيه إيران لاستخدام سوريا كمنصة لتدمير إسرائيل، يعترف ترامب بشجاعة بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان. شكرا للرئيس ترامب”.

كانت وسائل إعلام إسرائيلية عدة قد ألمحت الخميس إلى احتمال إعلان واشنطن رسميا الأسبوع المقبل اعترافها بالأراضي السورية المحتلة جزءا من إسرائيل، نقلا عن مصادر رسمية في القدس وواشنطن.

وحال حدوث هذه الخطوة، سيحصل نتنياهو على دعم جديد، بعد أن كان يطالب منذ فترة المجتمع الدولي باتخاذ هذا الإجراء، وإثر زيارة الشهر الجاري للمنطقة برفقة السناتور الجمهوري ليندسي جراهام والسفير ديفيد فريدمان. (إفي)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً