لندن: تحذيرات من “حالة طوارئ” بسبب بريكست

لندن: تحذيرات من “حالة طوارئ” بسبب بريكست

حذر قادة الأعمال والنقابات في رسالة مفتوحة إلى رئيسة الوزراء تيريزا ماي، من أن بريطانيا تواجه حالة طوارئ وطنية مع ارتفاع احتمالات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق. ودعا اتحاد أصحاب الشركات البريطانية، وهو أكبر جمعية لشركات الأعمال والصناعات في بريطانيا، ومؤتمر نقابات العاملين الذي تنضوي في إطاره الاتحادات المهنية، ماي إلى تغيير نهجها ووضع خطة بديلة لتجنيب …




بريطانيا والاتحاد الأوروبي (أرشيف)


حذر قادة الأعمال والنقابات في رسالة مفتوحة إلى رئيسة الوزراء تيريزا ماي، من أن بريطانيا تواجه حالة طوارئ وطنية مع ارتفاع احتمالات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق.

ودعا اتحاد أصحاب الشركات البريطانية، وهو أكبر جمعية لشركات الأعمال والصناعات في بريطانيا، ومؤتمر نقابات العاملين الذي تنضوي في إطاره الاتحادات المهنية، ماي إلى تغيير نهجها ووضع خطة بديلة لتجنيب البلاد الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.

وجاء في الرسالة التي بعثتها المديرة العامة لجمعية شركات الأعمال والصناعات كارولين فيربيرن، والأمين العام لمؤتمر نقابات العاملين فرانسيس اوغرادي إن “بلدنا تواجه حالة طوارئ وطنية، قرارات الأيام الأخيرة تسببت في زيادة خطر الخروج بدون اتفاق”.

وأضافت الرسالة أن “الشركات والمجتمعات في أنحاء المملكة المتحدة ليست مستعدة لهذه النتيجة، وتأثير الصدمة التي سيتلقاها اقتصادنا ستستمر أجيالاً”، ويعكس التحذير اتفاقاً نادراً بين المنظمتين اللتين عادة ما تختلفان، ويأتي فيما تلتقي ماي مع قادة الاتحاد الأوروبي الـ27 في قمة في بروكسل تطلب فيها منهم إرجاء بريكست حتى 30 يونيو(حزيران) المقبل.

إلا أنه من المرجح أن يرفض قادة الاتحاد الأوروبي طلبها ما يترك بريطانيا عرضة للخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق تجارة، ورفض البرلمان البريطاني الاتفاق الذي توصلت إليه ماي مع الاتحاد الأوروبي مرتين، كما رفض رئيس مجلس العموم التصويت مرة ثالثة على الاتفاق هذا الأسبوع.

وتابعت الرسالة أن “الوضع الحالي من الخيار بين اتفاق أو لا اتفاق يجب أن لا يكون الخيار الوحيد، ويجب وجود خطة بديلة تحمي العمال والاقتصاد وتنص على حدود إيرلندية مفتوحة، وتحصل على أغلبية في البرلمان وقابلة للتفاوض بشأنها مع الاتحاد الأوروبي”، وأوضحت “نحن بحاجة إلى مقاربة جديدة لتحقيق ذلك، سواء من خلال تصويت أو آلية أخرى للتسوية”، وأكدت “لا يمكننا التأكيد بما يكفي على خطورة هذه الأزمة بالنسبة للشركات والعاملين”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً