الاحتلال الإسرائيلي يدمر سور القدس لفتح باب جديد

الاحتلال الإسرائيلي يدمر سور القدس لفتح باب جديد

قالت مصادر عبرية اليوم الخميس، أن سلطة الآثار الإسرائيلية مدعومة من جمعيات استيطانية بدأت بإجراء حفريات تحت السور العتيق بمدينة القدس المحتلة، لفتح باب يدخل السياح والمستوطنين إلى حائط البراق. وقالت صحيفة “هآرتس” العبرية إن جمعية العاد اليمينية وسلطة الآثار بدأتا أخيراً بأعمال حفر فتحة تحت أسوار البلدة القديمة في القدس، بهدف السماح بدخول السياح إلى الحديقة …




عناصر من جيش الإحتلال (أرشيف)


قالت مصادر عبرية اليوم الخميس، أن سلطة الآثار الإسرائيلية مدعومة من جمعيات استيطانية بدأت بإجراء حفريات تحت السور العتيق بمدينة القدس المحتلة، لفتح باب يدخل السياح والمستوطنين إلى حائط البراق.

وقالت صحيفة “هآرتس” العبرية إن جمعية العاد اليمينية وسلطة الآثار بدأتا أخيراً بأعمال حفر فتحة تحت أسوار البلدة القديمة في القدس، بهدف السماح بدخول السياح إلى الحديقة الأثرية القريبة من حائط المبكى “حائط البراق”.

وقالت إن أحداث الفتحة يتطلب هدم جزء من حائط مبنى مقام من الفترة الإسلامية في القرن السابع.

ويشار إلى أن جمعية العاد اليمينية قامت بحفر مجموعة من القنوات تحت الأرضية في منطقة الحديقة الوطنية المعروفة باسم عير ديفيد “مدينة داوود” الواقعة جنوبي البلدة القديمة، والتي سيتم ربطها بمشروع سياحي كبير والذي يحمل اسم “طريق المشاة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً