“الشيخة فاطمة” أم لوطن بمبادرات عالمية داعمة للأمومة والطفولة

“الشيخة فاطمة” أم لوطن بمبادرات عالمية داعمة للأمومة والطفولة

تحتفل دولة الإمارات العربية المتحدة مع العالم بيوم الأم الذي يوافق 21 مارس (آذار) من كل عام، الذي كرس وخصص لتكريم وتعزيز مكانة الأم لما تقدمه من تضحيات في سبيل عائلتها دون تردد أو ندم، فالأم هي أساس الحياة ونبعها. وتحرص دولة الإمارات بهذه المناسبة على توجيه الشكر والتقدير وبشكل خاص لرئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى …




alt


تحتفل دولة الإمارات العربية المتحدة مع العالم بيوم الأم الذي يوافق 21 مارس (آذار) من كل عام، الذي كرس وخصص لتكريم وتعزيز مكانة الأم لما تقدمه من تضحيات في سبيل عائلتها دون تردد أو ندم، فالأم هي أساس الحياة ونبعها.

وتحرص دولة الإمارات بهذه المناسبة على توجيه الشكر والتقدير وبشكل خاص لرئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية “أم الإمارات” الشيخة فاطمة بنت مبارك، وذلك لما قدمت للمرأة الإماراتية والعربية والطفل لتمكينها ودعمها في المجتمع لتصل لأعلى وأفضل المراكز، فمن هي “أم الإمارات” وماذا قدمت للوطن والعالم العربي.

“أم الإمارات” الشيخة فاطمة بنت مبارك هي قرينة مؤسس دولة الإمارات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وهي تعتبر رائدة العمل النسائي في الدولة وداعمة لحقوق المرأة والنهوض بمكانتها، حيث ركزت “أم الإمارات” منذ ستينات القرن الماضي اهتمامها بقضية المرأة، وذلك سعياً منها لتمكين المرأة والنهوض بدورها الذي على أساسه تنهض المجتمعات.

مبادرات محلية
ساهمت “أم الإمارات” منذ قيام الاتحاد عام 1971، مع مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، في تشجيع المرأة على التعليم، والالتحاق بالعمل، وممارسة كافة حقوقها على أكمل وجه مما جعل الإمارات اليوم من بين أبرز الدول الناجحة في مجال تمكين المرأة الإماراتية والتوازن بين الجنسين.

أسست الشيخة فاطمة العديد من المبادرات والجمعيات والمراكز منذ بداية مسيرة الاتحاد، كان من أهمها إنشاء أول جمعية نسائية عام 1973، وتأسيس الاتحاد النسائي عام 1975، والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة في عام 2003، وتدشين مؤسسة التنمية الأسرية عام 2006، مما ساهم في تعزيز مكانة المرأة على المستوى الاجتماعي والاقتصادي والسياسي في الدولة.

في عام 2002 أطلقت أم الإمارات “الاستراتيجية الوطنية لتقدُّم المرأة في الإمارات”، وأصرت أن يكون للمرأة دورها في كافة مناشط الحياة وشؤونها كشريك أساسي وفاعل، مما جعل الدولة تتصدر مؤشر احترام المرأة عالمياً في الحفاظ على كرامتها وتعزيز مكانتها، وفق نتائج تقرير مؤشرات التطور الاجتماعي في دول العالم، والصادر من مجلس الأجندة الدولي التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي لعام 2014.

مبادرات عالمية
عربياً كان لـ “أم الإمارات” دور فاعل ومهم في تأسيس وإطلاق منظمة المرأة العربية، و”صندوق المرأة اللاجئة” بالتعاون والتنسيق مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وإنشاء موقع على شبكة الإنترنت لخدمة قضايا المرأة العربية في بلاد المهجر.

يذكر أن “أم الإمارات” الشيخة فاطمة بنت مبارك، قد نالت ما يزيد عن 500 جائزة وشهادات تقدير وأوسمة منحتها إياها منظمات وهيئات محلية وعربية ودولية، تقديراً لها ولأعمالها الخيرية في سبيل تعزيز وتمكين دور المرأة في المجتمع المحلي والعالمي وعلى جميع الأصعدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً