الغضب الشعبي يرغم حماس على التراجع عن قرارات جبائية

الغضب الشعبي يرغم حماس على التراجع عن قرارات جبائية

بدأت حركة حماس ووزاراتها التي تسيطر على قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، اتخاذ سلسلة خطوات وإجراءات ضمن محاولاتها لاحتواء الغضب الشعبي من تردي الأوضاع المعيشية في قطاع غزة. ومنذ أربعة أيام، تشهد مناطق متفرقة في قطاع غزة مظاهرات منددة بالغلاء وفرض الضرائب التي تجبيها حماس، وهو ما قابلته بعملية قمع واسعة، أثارت انتقادات محلية وعربية ودولية بشكل كبير…




جانب من تظاهرات غزة (أرشيف)


بدأت حركة حماس ووزاراتها التي تسيطر على قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، اتخاذ سلسلة خطوات وإجراءات ضمن محاولاتها لاحتواء الغضب الشعبي من تردي الأوضاع المعيشية في قطاع غزة.

ومنذ أربعة أيام، تشهد مناطق متفرقة في قطاع غزة مظاهرات منددة بالغلاء وفرض الضرائب التي تجبيها حماس، وهو ما قابلته بعملية قمع واسعة، أثارت انتقادات محلية وعربية ودولية بشكل كبير.

وفي هذا الإطار أعلنت وزارة النقل والمواصلات أنها تدرس اتخاذ مزيد من الإجراءات والخطوات في إطار التخفيف عن السائقين بغزة.

وبحسب رئيس قطاع الترخيص في الوزارة حسن عكاشة، فإنه سيتم تقسيط رسوم التراخيص بشكل ميسر للمواطنين حتى لو كان شهرياً، بالإضافة إلى توقف المخلفات المرورية، عدا الحوادث الخطيرة التي تُشدد الإجراءات القانونية بشأنها، مع السماح باستخدام غاز الطهي كوقود للمركبات.

وتعد المخالفات المرورية، إحدى أبرز أشكال الجباية التي تفرضها حركة حماس على السائقين، وتثير حالة تذمر وسط المواطنين والسائقين، بسبب ارتفاعها وعدم وجود قوانين واضحة تنظم عملها.

وشهدت الأيام القليلة الماضية مظاهرات في عدد من مناطق قطاع غزة، ضد فرض الضرائب والجباية التي تفرضها حركة حماس في غزة، وتنديداً بتدهور الوضاع الاقتصادية والمعيشية، وهو ما قابلته أجهزة أمن حماس بحملة قمع واسعة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً