الخارجية الفلسطينية تندد بإعلان نتانياهو بناء 840 وحدة استيطانية بالضفة

الخارجية الفلسطينية تندد بإعلان نتانياهو بناء 840 وحدة استيطانية بالضفة

نددت وزارة الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، بإعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بناء 840 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة “أرئيل” في الضفة الغربية. وطالبت الوزارة في بيان صحافي، مجلس الأمن الدولي بالخروج عن صمته والدفاع عما تبقى من مصداقية في فلسطين المحتلة، واتخاذ ما يلزم من التدابير التي يفرضها القانون الدولي لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الخاصة…




علم فلسطيني وفي خلفية مستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية (أرشيف)


نددت وزارة الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، بإعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بناء 840 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة “أرئيل” في الضفة الغربية.

وطالبت الوزارة في بيان صحافي، مجلس الأمن الدولي بالخروج عن صمته والدفاع عما تبقى من مصداقية في فلسطين المحتلة، واتخاذ ما يلزم من التدابير التي يفرضها القانون الدولي لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية، وفي مقدمتها القرار رقم 2334 لحظر الاستيطان.

وأعلن نتنياهو أمس الإثنين، الشروع فوراً في بناء حوالي 840 وحدة سكنية في حي جديد بمستوطنة “أرئيل” المقامة في سلفيت في الضفة الغربية، وذكر في جولة بمنطقة عملية إطلاق نار نفذها فلسطيني قبل 3 أيام قتل وأصاب فيها جنوداً إسرائيليين ومستوطنين، أنه سبق له وأقر إقامة الحي الجديد في أرئيل قبل حوالي عامين.

وحملت الخارجية الفلسطينية الإدارة الأمريكية مسؤولية توفير غطاء لاستمرار نهب الأرض الفلسطينية المحتلة وتعميق الاستيطان الاستعماري التوسعي.

واعتبرت أن الانحياز الأمريكي الكامل للاحتلال والاستيطان وبشكل يتناغم مع مخططات وبرامج اليمين الإسرائيلي، يكشف زيف الادعاءات الأمريكية عن خطة حقيقية لتحقيق السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي وأن الحديث عما يُسمى بصفقة القرن، ملهاة، وسخرية، واستخفاف بالمجتمع الدولي وبالشرق الأوسط.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً