الجزائر: أساتذة وموظفون ينضمون إلى الحراك الشعبي

الجزائر: أساتذة وموظفون ينضمون إلى الحراك الشعبي

تجمهر عشرات الأساتذة وموظفي التكوين المهني أمام البريد المركزي في الجزائر، في وقفة سلمية تأييداً للحراك الشعبي المستمر منذ 3 أسابيع، ورفضاً لقرارات الرئيس عبد العزيز بوتفليقة. ووفق صحيفة “النهار” الجزائرية، اليوم الإثنين، رفع المتظاهرون لافتات حملت رسائل قوية، تنديداً بتمديد العهدة الرابعة وللمطالبة بإصلاحات جذرية.وشهدت ولايات جزائرية عدة، وقفات ومسيرات في الآونة الأخيرة، على غرار العاصمة، والبليدة، وتيبازة، …




موظفون يتظاهرون في الجزائر ضد قرارات الرئيس عبد العزيز بوتفليقة (النهار)


تجمهر عشرات الأساتذة وموظفي التكوين المهني أمام البريد المركزي في الجزائر، في وقفة سلمية تأييداً للحراك الشعبي المستمر منذ 3 أسابيع، ورفضاً لقرارات الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

ووفق صحيفة “النهار” الجزائرية، اليوم الإثنين، رفع المتظاهرون لافتات حملت رسائل قوية، تنديداً بتمديد العهدة الرابعة وللمطالبة بإصلاحات جذرية.

وشهدت ولايات جزائرية عدة، وقفات ومسيرات في الآونة الأخيرة، على غرار العاصمة، والبليدة، وتيبازة، وبشار، وقسنطينة، وسطيف، وبرج بوعريريج، والبويرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً