«الوطني» يوقّع مذكرة تفاهم مع «النواب البحريني»

«الوطني» يوقّع مذكرة تفاهم مع «النواب البحريني»

وقّعت معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي، رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، وفوزية عبد الله زينل، رئيسة مجلس النواب في مملكة البحرين الشقيقة، مذكرة تفاهم وتعاون بين المجلس الوطني الاتحادي ومجلس النواب البحريني، بما يمكّن المؤسسات البرلمانية من مواكبة علاقات الشراكة المتنامية بين البلدين، في إطار المصالح المشتركة بين الإمارات ومملكة البحرين، وبما يحقق ما تشهده…

وقّعت معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي، رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، وفوزية عبد الله زينل، رئيسة مجلس النواب في مملكة البحرين الشقيقة، مذكرة تفاهم وتعاون بين المجلس الوطني الاتحادي ومجلس النواب البحريني، بما يمكّن المؤسسات البرلمانية من مواكبة علاقات الشراكة المتنامية بين البلدين، في إطار المصالح المشتركة بين الإمارات ومملكة البحرين، وبما يحقق ما تشهده العلاقات الثنائية من استشراف للمستقبل في العمل المؤسسي الحكومي والبرلماني، وإطلاق مبادرات مشتركة في مجالات التميز والابتكار، ودعم وتمكين الشباب والمرأة، وتوافق في الرؤى حيال مختلف القضايا العربية والإسلامية والإقليمية والدولية.

وبحثت معالي القبيسي، خلال استقبالها في مقر المجلس الوطني الاتحادي بأبوظبي أمس، فوزية عبد الله زينل، سبل تعزيز علاقات التعاون القائمة بين البلدين التي تشهد نمواً في مختلف المجالات، مع تأكيد أهمية أن تواكب العلاقات البرلمانية تطلعات قيادتي وشعبي البلدين الشقيقين، في ظل ما تشهده المنطقة والعالم من تطورات تستدعي تفعيل التنسيق والتشاور خلال المشاركة في الفعاليات البرلمانية الإقليمية والدولية، خاصة على صعيد القضايا ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها تحقيق الأمن والاستقرار لدى مختلف شعوب ودول العالم.

تطور

ورحبت معالي الدكتورة أمل القبيسي بفوزية زينل في بلدها دولة الإمارات، مؤكدةً أهمية هذه الزيارة التي تعد الأولى لها إلى الإمارات بعد توليها رئاسة مجلس النواب البحريني، مشيدةً بما تحققه المرأة في مملكة البحرين من تطور وتقدم.

وأشادت معالي الدكتورة أمل القبيسي وفوزية زينل بعلاقات الشراكة الاستراتيجية والأخوة القائمة بين دولة الإمارات ومملكة البحرين.

وجرى خلال اللقاء بحث آليات تفعيل التعاون البرلماني بين الجانبين على صعيد تبادل الخبرات والزيارات وتطوير التنسيق حيال آخر التطورات التي يجري طرحها خلال المشاركة في الفعاليات البرلمانية العربية والإسلامية والدولية، فضلاً عن تطورات الأوضاع في المنطقة، لا سيما التدخلات الإيرانية في عدد من دول المنطقة، من خلال إثارة الفتنة الطائفية ودعم الميليشيات المسلحة، والتدخل في الشؤون الداخلية للدول، فضلاً عن الجهود الثنائية الرامية إلى مواجهة الإرهاب والتطرف.

دعم

وجددت معالي الدكتورة القبيسي وفوزية زينل دعمها لمواقف وتوجهات ورؤية دولة الإمارات ومملكة البحرين وسياستيهما الحكيمين، التي يجري خلالها تأكيد ضرورة حل مختلف الأزمات التي تشهدها عدد من دول المنطقة، من خلال الحلول الدبلوماسية والحوار، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، والحفاظ على آمنها وسيادة ووحدة ترابها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً