منصة مستودع تقدم طريقة جديدة للتبادل التجاري بأسلوب جديد للإعلانات المبوبة

منصة مستودع تقدم طريقة جديدة للتبادل التجاري بأسلوب جديد للإعلانات المبوبة

تختلف منصات التجارة والإعلانات في أساليبها، لكن هناك بعض الأفكار التي تحاول أن تضع نفسها في مكانة خاصة بين المستخدمين لما تقدمه من نموذج مشجع للقيام بعمليات التبادل التجاري أو الإعلاني بطريقة سهلة ومرنة مقارنة مع المنصات الأخرى. وهو ما توفره منصة مستودع التي تهدف لبناء دليل لتجار الجملة، المصانع، والمستوردين لتسهيل عملية التبادل التجاري بينهم وبين تجار التجزئة.يمكن…

منصة مستودع تقدم طريقة جديدة للتبادل التجاري بأسلوب جديد للإعلانات المبوبة

تختلف منصات التجارة والإعلانات في أساليبها، لكن هناك بعض الأفكار التي تحاول أن تضع نفسها في مكانة خاصة بين المستخدمين لما تقدمه من نموذج مشجع للقيام بعمليات التبادل التجاري أو الإعلاني بطريقة سهلة ومرنة مقارنة مع المنصات الأخرى. وهو ما توفره منصة مستودع التي تهدف لبناء دليل لتجار الجملة، المصانع، والمستوردين لتسهيل عملية التبادل التجاري بينهم وبين تجار التجزئة.

يمكن التسجيل في منصة مستودع بطريقة سهلة وسريعة، ومن ثم يستطيع المشترك إنشاء ملف تعريف خاص بالمنشأة التي يمثلها ويقوم بإضافة المعلومات الهامة حولها بدون مقابل، وبعدها يستطيع المشترك نشر إعلاناته بالطريقة التي يريدها بفضل تميز المنصة بتوفير مرونة لكتابة الإعلان ووضع الصور بالطريقة التي تناسب صاحبها.

وتعتبر طريقة عمل المنصة أقرب إلى تويتر من حيث الشكل وطريقة النشر وكذلك استخدام الوسوم في النشر، مما يعني سهولة كبيرة في استخدامها. وبذلك فإن المستخدم يستطيع كتابة النص ووضع الصور المناسبة دون الالتزام بشكل محدد أو جودة عالية للصور. وتتيح مستودع سهولة التواصل بين التجار بشكل شخصي من خلال الأرقام التي يضعها كل تاجر في ملفه.

كما توفر المنصة خاصية توثيق الحساب، والتي تتم عبر تواصل المشترك مع فريق المنصة للتأكد من جميع البيانات اللازمة.

ما الذي يمكن أن يستفيده التاجر من المنصة؟

يمكن القول أن المنصة توفر مزايا مجانية للتجار لبناء قاعدة لهم وزيادة حصتهم السوقية في أماكن مختلفة دون الحاجة لدفع تكاليف كبيرة للإعلانات، ما يعني زيادة الحصة السوقية والتعرف على عملاء جدد لرفع نسبة المبيعات بطريقة مبتكرة. لكن في المقابل وعند إتمام عملية البيع، ستحصل المنصة على عمولة 1%.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً