إنجاز 90 % من تطوير الزاهية.. والافتتاح نهاية مارس

إنجاز 90 % من تطوير الزاهية.. والافتتاح نهاية مارس

بدأ العد التنازلي للانتهاء من مشروع تطوير منطقة الزاهية في أبوظبي، حيث تجاوزت نسبة الإنجاز حاجز الـ90%، ومن المتوقع تسليمه وافتتاحه نهاية شهر مارس الجاري.

بدأ العد التنازلي للانتهاء من مشروع تطوير منطقة الزاهية في أبوظبي، حيث تجاوزت نسبة الإنجاز حاجز الـ90%، ومن المتوقع تسليمه وافتتاحه نهاية شهر مارس الجاري.

ويحمل استكمال المشروع أهمية اقتصادية كبرى وفوائد استثمارية متعددة، إذ إن منطقة الزاهية تعد المدخل والمخرج لجزيرة المارية وهي أول منطقة مالية حرة في العاصمة وبها المركز المالي العالمي، وتحتوي على مشاريع حيوية ضخمة أهمها مشروع «المارية سنترال» الذي تقدر قيمته بـ3.67 مليارات درهم، إضافة إلى عدد من الفنادق الكبرى في الجزيرة والمنطقة منها «فور سيزون» و«روز وود» «بيتش روتانا» وفندق «ميريديان»، هذا إلى جانب المراكز التجارية الحيوية منها «جاليريا مول» ومركز أبوظبي التجاري (أبوظبي مول) ومستشفى «كليفلاند كلينك».

وأفادت البلدية بأنها تعمل مع شركة أبوظبي للخدمات العامة (مساندة) على تسريع وتيرة العمل لتتطابق مع الجدول الزمني المعد مسبقاً وحرصاً على راحة السكان القاطنين في المحيط الجغرافي لمنطقة الأعمال.

وأكدت البلدية أن مشروع تطوير منطقة الزاهية الذي بدأت أعماله في شهر يناير من العام 2017، بتكلفة 248 مليون درهم يشمل إعادة إنشاء جوانب الطرق وتحسينها، وإعادة إنشاء مداخل ومخارج الشوارع المحيطة بالفنادق ومركز أبوظبي التجاري (أبوظبي مول) وكل المباني الحيوية وتعديل وضبط كل مداخل البنايات، بحيث تكون جميعها حسب المواصفات والمعايير العالمية، وإلغاء المداخل المؤقتة لنحو 73 قسيمة.

أعمال تجميلية

ولفتت البلدية إلى أن الأعمال التجميلية في مشروع تطوير الزاهية تشمل تطبيق نظام الشوارع الأحادية، مع إعادة تصميم الشوارع العرضية لخدمة المحلات والقسائم التجارية القائمة وتوفير ممرات مشاة وممرات للدراجات الهوائية المشتركة و207 أماكن جلوس (بعضها مظلل)، مع توفير 6 أماكن عامة، وملاعب أطفال، وإنشاء ممرات بطول 14 كيلومتراً، منها 8 كيلومترات للمشاة، و 6 كيلومترات للدراجات الهوائية.

وأضافت البلدية أنها أجرت تعديلاً شاملاً بشأن مواقف السيارات بالمنطقة، ما يساعد في توفير 2048 موقفاً للمركبات، مقارنة بعدد المواقف سابقاً في المنطقة وعددها 1829 موقفاً، ويشمل التطوير تعديل أنظمة إنارة الشوارع بالمنطقة، والتحويل إلى نظام LED الذي سيخفض نسبة الاستهلاك في الطاقة الكهربائية بمقدار 60%.

وأوضحت البلدية أن تطوير منطقة الزاهية يأتي ضمن إطار خطة أبوظبي الهادفة إلى إحداث نقلة نوعية في مكونات البنية التحتية وتحسين مستوى الخدمات والحياة لكل السكان، وتعزيزاً لجهود دائرة التخطيط العمراني والبلديات الهادفة إلى تأهيل المرافق بما يتناسب مع النهضة الحضارية والتنموية الشاملة التي تعيشها أبوظبي وضواحيها وتجسيد قيم ومعايير الاستدامة.

وأكدت البلدية أن منطقة الزاهية بعد استكمال أعمال المشروع ستكون بيئة متكاملة للعيش المثالي والخدمات الحضارية، والمرافق المتناغمة والمنسجمة مع محيطها من مشاريع التطوير التي تطال كل مناطق الحوض.

وتتمثل أهمية المشروع في تطوير منطقة الزاهية (النادي السياحي سابقاً) التي تعد أحد أهم وأبرز المشاريع التطويرية لمدينة أبوظبي، حيث تم إعادة تصميم التقاطعات المرورية وممرات المشاة لتوفير بيئة آمنة تضع المشاة في أولويتها بما يتماشى مع استراتيجية إمارة أبوظبي في هذا الشأن، وبالشكل الذي يؤدي إلى تحسين الحركة المرورية وانسيابية الدخول والخروج من المناطق المحيطة وإليها، وبالوقت ذاته يسهم المشروع في تطبيق أهداف ورؤية البلدية في إيجاد بيئة سكنية تحوي كل المرافق الخدمية وبنمط عصري يستجيب لتطلعات السكان واحتياجاتهم.

أشارت البلدية إلى أن المشروع يتضمن إعادة تصميم شارع الفردوس وشارع رقم (10) والشوارع العرضية بينهما وكذلك الأحواض الداخلية ما بين الشارعين، حيث سيتم تطبيق نظام الشوارع أحادية الاتجاه على هذين الشارعين، وتوفير مساحات عامة وممرات مشاة ودراجات هوائية مشتركة بطول شارع الفردوس والشارع العاشر، وإعادة إنشاء جوانب الطرق وتعديل وضبط كل مداخل البنايات .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً