مواصلات الشارقة توفر 55 حافلة لنقل 1638 لاعباً

مواصلات الشارقة توفر 55 حافلة لنقل 1638 لاعباً

وفرت هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة 55 حافلة لبعثات الوفود التي استضافتها الإمارة على مدار 4 أيام ضمن برنامج المدن المضيفة المصاحب للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019 الذي انطلق في أبوظبي، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في 14 مارس الجاري، وذلك ضمن…




وفرت هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة 55 حافلة لبعثات الوفود التي استضافتها الإمارة على مدار 4 أيام ضمن برنامج المدن المضيفة المصاحب للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019 الذي انطلق في أبوظبي، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في 14 مارس الجاري، وذلك ضمن جهودها ومشاركتها في إنجاح كافة الفعاليات والأحداث التي تستضفها الإمارة، واستكمالاً لدورها كشريك فاعل مع دوائر الشارقة في تنظيم الأحداث العالمية،

وصرح المدير التنفيذي للجنة هيئة الطرق والمواصلات المنبثقة من اللجنة التنفيذية المحلية لإمارة الشارقة لبرنامج المدن المضيفة، محمد عبدالله البريمي أن لجنة المواصلات عملت على قدم وساق لاستقبال وفود الألعاب العالمية، الذين بلغ عددهم 1638 لاعباً من 24 دولة مختلفة ، من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ومن لاعبي المملكة العربية السعودية، والبحرين، والكويت، ولبنان، والعراق، والسودان، إلى جانب عدد من الفرق الرياضية المشاركة من دول أوروبا وآسيا وإفريقيا والأميركيتين،وجميع المتطوعين والقائمين على الحدث من الإمارة، حيث وفرت لهم 55 حافلة مجهزة بأحدث المواصفات العالمية،فضلاً عن توفير 10 مركبات خاصة لمرافقة رؤساء الوفود، مؤكداً أن احتضان الإمارة لهذه التظاهرة الرياضية العالمية أتاح الفرصة لإبراز قيم التسامح والتلاحم والترابط الإنساني و احترام التباين الحضاري والثقافي الذي تنعم به دولة الإمارات منذ القدم، بالإضافة لكونه فرصة لتعرف الوفود المشاركة على أهم الأماكن والمعالم الطبيعية والتراثية في إمارة الثقافة والطفل.

وأوضح البريمي أن حافلات الهيئة استقبلت الوفود منذ لحظة وصولها إلى الشارقة، ورافقتهم في جميع تناقلاتهم من مقر إقامتهم إلى أبرز الوجهات والمواقع السياحية والثقافية والتراثية بإمارة الشارقة، مثل: مركز حيوانات شبه الجزيرة، ومربى الأحياء المائية، ومتاحف الإمارة، وجزيرة النور وعدد من المدارس في الإمارة وغيرها من الأماكن السياحية بالإمارة.

وثمن البريمي دور جميع دوائر وهيئات الإمارة واللجنة التنفيذية المحلية لإمارة الشارقة لبرنامج المدن المضيفة للأولمبياد الخاص للألعاب العالمية، وشرطة الشارقة في إنجاح هذا الحدث الرياضي الضخم، كما قدم الشكر لسعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس اللجنة، لمتابعته وتوجيهات الدائمة لإنجاح الحدث، مؤكداً أن نجاح الإمارة في برنامج المدن المضيفة ومن قبله تنظيم بطولة الألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر يجسد دور الإمارة في دعم جميع الفئات ويؤكد مكانتها الرفيعة على الخريطة العالمية، والتي تعد جميعها تجسيداً لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً