حمدان بن محمد: دبي أصبحت مثالاً يحتذى في التميز والريادة

حمدان بن محمد: دبي أصبحت مثالاً يحتذى في التميز والريادة

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أن الارتقاء بمنظومة الخدمات الحكومية في جميع المجالات يشكل ركيزة أساسية في نهج حكومة دبي، لتجسيد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، الرامية إلى الارتقاء بالخدمات…

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أن الارتقاء بمنظومة الخدمات الحكومية في جميع المجالات يشكل ركيزة أساسية في نهج حكومة دبي، لتجسيد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، الرامية إلى الارتقاء بالخدمات الحكومية في الإمارة والوصول بها إلى مستويات ريادية جديدة، وشدد سموه على أن تحسين أداء الخدمات الحكومية يسهم في ترسيخ مكانة دبي الريادية على الساحة العالمية، وتعزيز التميز في العمل الحكومي بمفهومه الشامل.

جاء ذلك خلال اطلاع سمو ولي عهد دبي على تقرير مؤشر الريادة في الخدمات الحكومية الذي أعده مركز نموذج دبي التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي، والذي تضمن تحليلاً لأداء الخدمات التابعة للجهات الحكومية في إمارة دبي، بالاستناد إلى مجموعة من المقاييس المترابطة في عدة محاور تعنى بالخدمة، والتي تعكس مدى التقدم في واقع الخدمات الحكومية، حيث أظهر التحليل لأداء الخدمات الحكومية تحقيق جمارك دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي وهيئة الطرق والمواصلات أعلى النتائج في متوسط محاور مؤشر الريادة، إلى جانب ما تضمنه التقرير من تحليل للمؤشرات الفرعية لمحاور المؤشر ضمن قائمة الجهات الحكومية.

واشتمل تقرير مؤشر الريادة على نتائج أداء الخدمات لثلاثين جهة حكومية مختلفة، والذي تضمن مراجعة شاملة لأكثر من 10,000 مؤشر فرعي ومقاييس أخرى مرتبطة بالخدمات.

وعلى صعيد نتائج محاور المؤشر، فقد حققت الجهات الحكومية نتيجة 89% في محور تجربة المتعامل، وبلغ مؤشر ثقة المتعاملين حول الخدمات الحكومية نسبة 91% ضمن نفس المحور.

من جانب آخر، بلغ متوسط مشاركة موظفي الجهات الحكومية في تحسين الخدمات الحكومية نسبة 78% حسب نتائج محور مشاركة الموظفين، وتم تصنيف 10 جهات حكومية كجهات رائدة وعالمية في محور الإبداع والابتكار الخدمي الذي يقيس مدى الابتكار في تقديم الخدمات، بالإضافة إلى متابعة مدى التزام الجهات الحكومية بمواصفات ومعايير الخدمة المعلنة للمتعاملين، والتي بلغت نسبة 72% حسب نتائج محور مواصفات الخدمة.

ووجه سمو ولي عهد دبي الجهات الحكومية بمواصلة العمل على تحسين النتائج المرتبطة بمحاور مؤشر الريادة، للوصول إلى أكثر من 90% كمعدل في جميع المحاور، مؤكداً سموه على أهمية الالتزام بتحسين نتائج الخدمات المرتبطة بمحاور مؤشر الريادة، والعمل على تحقيق المستهدفات.

وقال سموه: “أصبحت دبي مثالا يحتذى في التميز والريادة واستشراف المستقبل، وفيما نواصل مكانة دبي بين المدن الأكثر تقدماً ونمواً وسعادة حول العالم، ينبغي التزام الجهات الحكومية بنهج الريادة والابتكار بحيث ترتكز جهودها في العمل للوصول لأعلى مستويات الأداء والريادة في جميع نواحي العمل الحكومي، والتميز في جودة الخدمات المقدمة للجمهور، فضلاً عن تحسين وتطوير تجربتهم بما يفوق توقعاتهم”.

ويتكون “مؤشر الريادة في الخدمات الحكومية” من محاور رئيسة للتعبير عن مستوى الخدمات في إمارة دبي بشكل متكامل، إذ لا يكتفي فقط بالنظر إلى كفاءة الخدمات الحكومية “الوفرات المالية المباشرة وغير المباشرة”، بل يتجاوز ذلك لدراسة مدى تحقيق تجربة متعامل إيجابية واستثنائية عند حصوله على الخدمات الحكومية ومدى الاستجابة لمواصفات الخدمات المعلنة، وذلك من خلال منظور متوازن، ويضاف إلى ذلك الأخذ بعين الاعتبار رؤى مقدمي الخدمات ومستوى مشاركة الموظفين في تحسين هذه الخدمات.

جدير بالذكر أن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أطلق “مؤشر الريادة في الخدمات الحكومية”، الأول من نوعه على مستوى المنطقة، بهدف تعزيز فكر البحث وتطبيق المنهج العلمي لفهم واقع تقديم الخدمات في حكومة دبي وتطورها، ويتميز المؤشر بشموليته وتكامله من خلال التركيز على صوت المتعامل، وتسليط الضوء على مدى مشاركة الموظفين الذين يعتبرون العنصر الأهم في عملية تطوير الخدمات، كما أنه لا يعبر عن الحاضر فقط، وإنما يستشرف المستقبل من خلال قياس زيادة نضج الابتكار في الخدمات الحكومية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً