بعد تعرض فيس بوك وإنستجرام لعطل تقني.. ماذا تفعل لو تم إلغاؤهما؟!

بعد تعرض فيس بوك وإنستجرام لعطل تقني.. ماذا تفعل لو تم إلغاؤهما؟!

تعرض مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك والانستجرام اليوم الأربعاء إلي عطل فني تقدني استمر لأكثر من 3 ساعات وتسلل الخوف والشك والريبة إلي صدور المستخدمين بعد عدم استطاعتهم التسجيل والدخول إلي حساباتهم الشخصية أو عدم السماح لهم بنشر التعليقات والصور، وظن البعض أن الحساب الشخصي قد تعرض للسرقة أو للغلق نهائياً من إدراة الفيس بوك وكشفت هذه الساعات …

ff-og-image-inserted

تعرض مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك والانستجرام اليوم الأربعاء إلي عطل فني تقدني استمر لأكثر من 3 ساعات وتسلل الخوف والشك والريبة إلي صدور المستخدمين بعد عدم استطاعتهم التسجيل والدخول إلي حساباتهم الشخصية أو عدم السماح لهم بنشر التعليقات والصور، وظن البعض أن الحساب الشخصي قد تعرض للسرقة أو للغلق نهائياً من إدراة الفيس بوك وكشفت هذه الساعات أهيمة موقع الفيس بوك وإنستجرام عند الكثير من المستخدمين.

سرقة البيانات

تعرض موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك خلال الفترة القليلة الماضية إلي العديد من الأعطال الفنية والتقنية وكان من أبرزها في شهر أغسطس 2018 حيث فوجئ مستخدمي “فيسبوك” وتطبيق “واتس آب” بعدم قدرتهم الوصول للخدمة وعانى الموقع والتطبيق التابع له من مشاكل تقنيه جعلته غير مفعل لعدد من الساعات، وفي أكتوبر 2018 أعلنت شركة فيس بوك، أن عدد من القراصنة تمكنوا من الوصول إلى حسابات حوالي 30 مليون شخص، وسرقوا تفاصيل البيانات الخاصة بـ 29 مليون حساب وسرقة بيانات حوالي 15 مليون من مستخدمي الفيس بوك، لذلك قامت الشركة بعمل العديد من التحديثات لحماية حساب المستخدمين، وقالت الشركة في بيان لها طبقا لشبكة “يورونيوز” الإخبارية، إنه هناك 15 مليون شخص، تمكن القراصنة من الوصول إلى مجموعتين من المعلومات، هما الاسم وتفاصيل الاتصال، التي تشمل رقم الهاتف أو البريد الإلكتروني أو كلاهما، اعتمادًا على ما كان لدى الأفراد في ملفاتهم الشخصية.

سؤال يلوح في الآفاق

بعد تكرار عطل مواقع التواصل الاجتماعي أصبح هناك سؤال يلوح في الآفاق وهو ماذا لو تم غلق مواقع التواصل الاجتماعي بشكل نهائي؟! والتي تتعرض للأعطال بشكل متكرر وعلى رأسها “الفيس بوك” الاكثر إنتشار حول العالم، ويكشف هذا السؤال الذي يسبب رعب لكثير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الذين ارتبطت حياتهم بهذه المواقع بشكل يومي يصعب الاستغناء عنه، حيث أصبحت هذه المواقع لسان حالهم للتعبير عن الفرح والحزن وغيرها من المشاعر الإنسانية، بالإضافة إلي أن هذه المواقع تشكل مصدر هام لتبادل الأخبار الشخصية بين الاصدقاء والاقارب والمعارف ، وعتمدت على هذه المواقع الكثير وأصبح منبرهم الأهم للتواصل .

نجوم من صناعة السوشيال ميديا

ولم يتوقف دور مواقع التواصل الاجتماعي عند حد تبادل التعليقات ونشر البوستات والصور ولكن تخطت هذا الأمر بكثير فصبحت عنصر مهم للتسويق والترفية وايضا الشهر وراينا خلال الفترة الماضية نجوم من صناعة السوشيال ميديا، وأصبحت أيضاً هذه المواقع تتحكم في الترندات العالمية وبعد أن كانت تقدم خدمتها بالمجان للمستخدمين اتجهت إلي فرض رسوم مالية ما يعرف باعلانات الفيس بوك المدفوعة لتحقيق الانتشار.

خسائر مالية

وكشفت الساعات الاخيرة التي تعرض فيها موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” الخطر الحقيقي الذي تشكله مواقع التواصل الاجتماعي على حياتنا اليومية وعلى نمط الحياة اليومية للمستخدمين، حاصة مع عدم توفر بديل لها بنفس الشكل وكم الضرر الذي لحق بالمستخدمين والشركات التي تعتمد على هذه المواقع في عملها بشكل رئيسي والتي تتعرض للخسار المالية بسبب هذا العطل.

دق ناقُوسُ الخطر

ودق هذا العطل ناقُوس الخَطر للاشخاص الذين يعانون من الإفراط في استخدام مواقع التواصل الاجتماعي والاعتماد عليها بشكل كامل، لذا يجب التفكير بشكل جاد في التدريب على الاستغناء عنها استخدام هذه المواقع حتي لا تصبح نوع جديد من أنواع الإدمان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً