مبيعات الهواتف الذكية تصل لأدنى مستوى لها في الصين منذ عام 2013

مبيعات الهواتف الذكية تصل لأدنى مستوى لها في الصين منذ عام 2013

شهد العام الماضي انخفاضاً ملحوظاً على شحنات الهواتف عالمياً وكان النصيب الأكبر في هذا الانخفاض من حصة الصين نظراً لكونها السوق الأول للهواتف على المستوى العالمي، ووفقاٌ لأخر تقرير رسمي صادر عن هيئات البيانات المختصة في الصين أظهر تراجعاً في مبيعات الهواتف بنسبة 20% عن العام الماضي لتشكل بذلك أدنى مستوى مبيعات على مر الست سنوات الماضية.حيث كان مجموع …

مبيعات الهواتف الذكية تصل لأدنى مستوى لها في الصين منذ عام 2013

شهد العام الماضي انخفاضاً ملحوظاً على شحنات الهواتف عالمياً وكان النصيب الأكبر في هذا الانخفاض من حصة الصين نظراً لكونها السوق الأول للهواتف على المستوى العالمي، ووفقاٌ لأخر تقرير رسمي صادر عن هيئات البيانات المختصة في الصين أظهر تراجعاً في مبيعات الهواتف بنسبة 20% عن العام الماضي لتشكل بذلك أدنى مستوى مبيعات على مر الست سنوات الماضية.

حيث كان مجموع الهواتف المباعة 14.5 مليون جهاز بفارق 6.2 مليون وحدة عن أدنى مستوى تم تسجيله عام 2013 بمجموع 20.7 مليون، حيث أعزى تباطؤ المبيعات للاحتفالات السنوية الصينية في شهر فبراير مع عدم تجاهل التراجع العالمي الذي لحق بحقل الهواتف الذكية كما العلاقات الاقتصادية الأمريكية الصينية المتوترة التي لعبت دوراً كبيراً هنا.

ففرض الضرائب من كلا البلدين على البضائع المستوردة أدى لتراجع ملحوظ في هذا الجانب، حيث كانت رسالة تيم كوك للمستثمرين بعدم قدرتهم على بيع الآيفون في الصين بالكم المتوقع أحد منتجات الحرب الاقتصادية بين الصين والولايات المتحدة وتباطؤ سوق الهواتف ككل؛ وكذلك تمهيداً لخطة الشركة لحقبة ما بعد الآيفون وصب ثقلها في جانب الخدمات التي أثبت نجاعتها في تعديل كفة ايراداتها الشركة المالية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً