الاتحاد الأوروبي: 10 نقاط لضبط العلاقات مع الصين

الاتحاد الأوروبي: 10 نقاط لضبط العلاقات مع الصين

حدد الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء، خطة من 10 نقاط لإعادة التوازن للعلاقات مع بكين مع تزايد المخاوف من الاستثمارات الصينية، وتأثيرها على بنى تحتية حساسة، بما فيها تكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات. وستطرح الخطة على القادة الأوروبيين للموافقة عليها في اجتماعهم ببروكسل في الأسبوع المقبل، حيث دعاهم عدد من كبار المسؤولين إلى التحرك لحماية القيم والمعايير الأوروبية، محذرين من …




علما الاتحاد الأوروبي والصين (أرشيف)


حدد الاتحاد الأوروبي اليوم الثلاثاء، خطة من 10 نقاط لإعادة التوازن للعلاقات مع بكين مع تزايد المخاوف من الاستثمارات الصينية، وتأثيرها على بنى تحتية حساسة، بما فيها تكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات.

وستطرح الخطة على القادة الأوروبيين للموافقة عليها في اجتماعهم ببروكسل في الأسبوع المقبل، حيث دعاهم عدد من كبار المسؤولين إلى التحرك لحماية القيم والمعايير الأوروبية، محذرين من أن الصين هي “منافس” إضافةً إلى أنها أكبر شريك تجاري للاتحاد.

وتأتي الخطوة بعد أن دعت الولايات المتحدة حلفاءها الأوروبيين إلى التخلي عن خطط استخدام شركة هواوي الصينية العملاقة للاتصالات في خططها للبنى التحتية للاتصالات، خاصةً شبكات الجيل الخامس، بحجة أنها يمكن أن تكون غطاء لتجسس الصين عليها.

وفي الشهر الماضي خطا الاتحاد الأوروبي خطوة كبرى لتشديد التدقيق في عمليات الاستحواذ الأجنبية وأقرت مفوضة التجارة في الاتحاد سيسيليا مالمستروم، بوجود مخاوف من الصين.

وتقدر قيمة التجارة بين الاتحاد الأوروبي والصين بأكثر من مليار يورو يومياً، إلا أن نائب رئيس المفوضية الأوروبية جيركي كاتانين، قال إن الاتحاد يحتاج إلى “ظروف أكثر توازناً وتبادلية” في العلاقات الاقتصادية.

وأضاف “على الاتحاد الأوروبي..أن يشدد على التبادلية في تجارتنا وعلاقاتنا الاستثمارية، وتعزيز المساواة في التعامل وحماية نماذجنا الاقتصادية، والاجتماعية، والسياسية”.

ويشعر الاتحاد الأوروبي بالقلق بسبب إغلاق الصين أسواقها أمام المنافسين الأجانب، والتأثير الضار للدعم المالي للشركات الحكومية.

وتشمل اقتراحات الثلاثاء، إجراءات لدفع بكين إلى الموافقة على إصلاح قواعد منظمة التجارة العالمية خاصةً الدعم المالي، ونقل التكنولوجيا القسري.

وأدى الجدل حول شركة هواوي إلى وضع مسألة شبكات الجيل الخامس على قمة الأجندة.

وتنفي هواوي بشدة إمكانية استخدام معداتها في التجسس، إلا أن عدداً من الدول رضخت للضغوط الأمريكية، ومنعت معدات الشركة لشبكة الجيل الخامس.

وقال كاتانين، إن تكنولوجيا الجيل الخامس “ستغير طريقة عمل مجتمعاتنا بشكل كبير”، داعياً دول الاتحاد الأوروبي إلى تبني نهج موحد.

وستصدر المفوضية بياناً منفصلاً حول تكنولوجيا الجيل الخامس في وقت لاحق من هذا الشهر.

وقال كاتانين، إن الاتحاد منفتح “على جميع المشغّلين الذين يطبقون قوانينا”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً