الأردن: إغلاق الأقصى اعتداءٌ صارخٌ على الحريات الدينية

الأردن: إغلاق الأقصى اعتداءٌ صارخٌ على الحريات الدينية

ندد الأردن، اليوم الثلاثاء، بإغلاق إسرائيل أبواب المسجد الأقصى وباحاته في القدس الشرقية المحتلة، وطرد المصلين منه بعد مواجهات مع فلسطينيين، معتبراً أنه اعتداء صارخ على الحريات الدينية،محذراً من تأجيج الصراع الديني في المنطقة. وقال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني عبدالناصر أبو البصل، إن “إغلاق المسجد الذي أُعد للصلاة، وللزيارة اعتداء صارخ على الحريات الدينية، …




وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني عبدالناصر أبو البصل (أرشيف)


ندد الأردن، اليوم الثلاثاء، بإغلاق إسرائيل أبواب المسجد الأقصى وباحاته في القدس الشرقية المحتلة، وطرد المصلين منه بعد مواجهات مع فلسطينيين، معتبراً أنه اعتداء صارخ على الحريات الدينية،محذراً من تأجيج الصراع الديني في المنطقة.

وقال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني عبدالناصر أبو البصل، إن “إغلاق المسجد الذي أُعد للصلاة، وللزيارة اعتداء صارخ على الحريات الدينية، وأمر مرفوض، ويسعى الاحتلال من ورائه إلى تأجيج الصراع الديني في المنطقة”.
وأضاف في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية، بترا، أن “أحداث اليوم هي انتهاك خطير لجميع المواثيق والقوانين والأعراف الدولية”، مؤكداً “حرمة وقدسية المسجد الأقصى المبارك عند المسلمين جميعاً”.
وأغلقت الشرطة الإسرائيلية الثلاثاء أبواب المسجد الأقصى وباحاته في القدس الشرقية وأخرجت المصلين منه، إثر مواجهات مع فلسطينيين أدت إلى إحراق مقر للشرطة قرب الباحة.
وأشار أبو البصل إلى أن “الوزارة تتابع لحظة بلحظة وباهتمام شديد الأحداث الجارية في المسجد الأقصى المبارك من افتعال أحداث لتفريغه من المصلين والمرابطين وإغلاق بواباته، والاعتداء بالضرب من شرطة الاحتلال على العاملين فيه، والاعتداء على النساء والرجال العُزل”.
وحمّل “السلطة القائمة بالاحتلال مسؤولية ما جرى”.
وأكد أن “أي اعتداء على أي جزء من المسجد الأقصى المبارك أو العاملين فيه يمس الأمة الأسلامية كافة، ويوحدها جميعاً لحماية قبلة المسلمين الأولى ومسرى النبي محمد”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً