اعراض زيادة البروتين في الدم وطرق الوقاية منها وعلاجها

اعراض زيادة البروتين في الدم وطرق الوقاية منها وعلاجها

اعراض زيادة البروتين في الدم وطرق الوقاية منها وعلاجها، مسألة مهمة كون البروتين من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لبناء الكتلة العضلية. واي زيادة في البروتين يمكن ان تخلف اعراضا واثارا سلبية كثيرة سواء لجهة خلل عمل الايض او الجسم او ارتفاع الكوليسترول في الدم، وبالتالي يجب اخذ الحيطة والتنبه للحفاظ على البروتين في الدم ضمن مستوياته الطبيعية. نتعرف…

اعراض زيادة البروتين في الدم وطرق الوقاية منها وعلاجها، مسألة مهمة كون البروتين من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لبناء الكتلة العضلية.

واي زيادة في البروتين يمكن ان تخلف اعراضا واثارا سلبية كثيرة سواء لجهة خلل عمل الايض او الجسم او ارتفاع الكوليسترول في الدم، وبالتالي يجب اخذ الحيطة والتنبه للحفاظ على البروتين في الدم ضمن مستوياته الطبيعية.

نتعرف في موضوعنا اليوم على اسباب واعراض زيادة البروتين في الدم وكذلك طرق علاجها والوقاية منها.

اعراض زيادة البروتين في الدم

من المهم اولا معرفة الاسباب التي تقف وراء زيادة البروتين في الدم والتي تتلخص بالتالي:

• زيادة الوزن.

• الافراط في تناول الاطعمة الغنية بالدهون.

• شرب الكحول.

• قلة النشاط البدني وممارسة الرياضة.

• خلل في وظائف الغدة الدرقية.

• امراض الكلى.

• متلازمة المبيض متعدد الاكياس.

• نزول الدورة الشهرية والحمل.

• تناول بعض الادوية مثل حبوب منع الحمل ومضادات الاكتئاب ومدرات البول.

اما اعراض زيادة البروتين في الدم، فالحقيقة انه لا توجد اعراض ظاهرة او ملحوظة على الجسم، لكن ينصح الافراد الذين يعانون من تاريخ طبي للاصابة ب امراض القلب والاوعية الدموية، باستشارة الطبيب المختص واجراء فحص دوري لمستوى البروتين في الدم، وذلك تجنبا للاصابة باضرار صحية على صحة القلب بسبب ارتفاع الكوليسترول نتيجة ارتفاع نسبة البروتين.

طرق علاج زيادة البروتين في الدم والوقاية منه

من المهم دوما، كما اسلفنا، فحص مستويات البروتين في الدم من خلال فحص يعرف باسم Lipid Profile وهو فحص مخبري كامل للشحوم يساعد على معرفة تركيز الكوليسترول في الدم والبروتينات الشحمية ذاكت الكثافة المنخفضة، اضافة الى ثلاثي الجليسريد والبروتينات الشحمية مرتفعة الكثافة.

وعند وجود الخلل في مستوي اي من هذه التركيزات، ينصح الطبيب باجراء فحوصات اضافية، منها فحص وظائف الكلى وفحص جلوكوز الدم وفحص وظائف الغدة الدرقية.

اما علاج زيادة البروتين في الدم وطرق الوقاية منه فتتم من خلال الخطوات التالية:

• تناول الادوية التي يصفها الطبيب والالتزام بها.

• تجنب الاطعمة الدهنية واستبدالها باطعمة قليلة الدهون او منزوعة الدسم.

• تناول الخضروات والفواكه بشكل اكبر.

• ممارسة الرياضة بصورة منتظمة.

• انقاص الوزن والحفاظ على وزن صحي بعد النجاح في خسارة الوزن.

• الاقلاع عن التدخين وتجنب الكحول.

تجدر الاشارة الى انه يجب الالتزام بالخطوات العلاجية والوقائية للحد من مضاعفات زيادة البروتين في الدم ومنها الاصابة بامراض القلب وانسداد الاوعية الدموية وترسب الدهون في البنكرياس والكبد والطحال اضافة الى الجلد والاوتار، وهو ما قد يؤدي لتضخم هذه الاعضاء وزيادة خطر الاصابة بالسكتة الدماغية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً