قوات عراقية تطارد داعش في عمق الصحراء الغربية

قوات عراقية تطارد داعش في عمق الصحراء الغربية

أفادت مصادر عسكرية عراقية اليوم الاثنين بأن قوات مشتركة من قيادتي عمليات الجزيرة والأنبار شرعتا في عملية عسكرية في عمق الصحراء الغربية العراقية لملاحقة عناصر تنظيم داعش الهاربين في منطقة وادي حوران التابعة لمحافظة الأنبار 118 كيلومتراً غربي بغداد. وأوضحت المصادر أن العملية تستهدف أيضاً “تفتيش منطقة الموالي وصولاً إلى منطقة الحسينيات غربي وادي حوران ومنطقة …




ناقلات جنود ومدرعات عراقية على الحدود مع سوريا (أرشيف)


أفادت مصادر عسكرية عراقية اليوم الاثنين بأن قوات مشتركة من قيادتي عمليات الجزيرة والأنبار شرعتا في عملية عسكرية في عمق الصحراء الغربية العراقية لملاحقة عناصر تنظيم داعش الهاربين في منطقة وادي حوران التابعة لمحافظة الأنبار 118 كيلومتراً غربي بغداد.

وأوضحت المصادر أن العملية تستهدف أيضاً “تفتيش منطقة الموالي وصولاً إلى منطقة الحسينيات غربي وادي حوران ومنطقة عكلة البو شهاب وغابات المناخ وتطهيرها من بقايا داعش”.

ونشرت السلطات العراقية الألاف من قوات الجيش والشرطة الاتحادية وحرس الحدود وقوات الحشد الشعبي والعشائري على طول الشريط الحدودي بين العراق وسوريا، تحسباً لتسلل عناصر داعش من الأراضي السورية بعد أن فقدوا مواقعهم هناك وأصبحوا مطاردين في مناطق محددة.

وتنفذ القوات العراقية عمليات مماثلة تحت غطاء طيران التحالف الدولي والطيران الحربي والمروحيات العراقية، في محافظات صلاح الدين، ونينوى، وكركوك، وديالى لاستهداف خلايا داعش وتدميرها، ومنعها من إعادة التنظيم والحد من حركة عناصرها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً