الاحتلال يُبعدُ مسؤولين عن «الأقصى» ويقصف غزة

الاحتلال يُبعدُ مسؤولين عن «الأقصى» ويقصف غزة

صعّدت سلطات الاحتلال استهدافها للقدس، وبخاصة المسؤولين في الأوقاف الإسلامية والمسؤولين عن المسجد الأقصى. وسلّمت سلطات الاحتلال، أمس، قراراً يقضي بإبعاد رئيس المجلس الإسلامي عن المسجد الأقصى 40 يوماً.

صعّدت سلطات الاحتلال استهدافها للقدس، وبخاصة المسؤولين في الأوقاف الإسلامية والمسؤولين عن المسجد الأقصى. وسلّمت سلطات الاحتلال، أمس، قراراً يقضي بإبعاد رئيس المجلس الإسلامي عن المسجد الأقصى 40 يوماً.

وذكرت وكالة «معا» الفلسطينية أن مخابرات الاحتلال بالقدس المحتلة سلمت الشيخ عبد العظيم سلهب قراراً يقضي بإبعاده عن المسجد الأقصى 40 يوماً، حيث اعتقل الأحد الماضي وأفرج عنه بشرط الإبعاد لمدة أسبوع والحضور للتحقيق مجدداً أمس، ليفاجأ بقرار إبعاده.

وأبعد الاحتلال الشيخ ناجح بكيرات مدير أوقاف القدس عن المسجد الأقصى 4 أشهر، ومدير نادي الأسير في القدس ناصر قوس 40 يوماً، وحارس المسجد الأقصى عرفات نجيب 6 أشهر، كما أبعدت الناشط في حركة فتح حسني الكيلاني 40 يوماً.

وفي سياق متصل اقتحمت المخابرات فجر أمس منزل الوزير السابق حاتم عبد القادر عضو مجلس الأوقاف وسلّمته مذكرة استدعاء للتحقيق في مركز المسكوبية بالقدس المحتلة.

واتهم الأردن إسرائيل باستهداف ممنهج للمسجد الأقصى وإدارته عبر إبعاد سلهب وبكيرات. وقال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني عبدالناصر أبوالبصل إن «سلطات الاحتلال أبعدت الشيخ عبدالعظيم سلهب رئيس مجلس أوقاف القدس، والذي يحمل الصفة الدبلوماسية، لمدة أربعين يوماً عن الحرم القدسي الشريف، وكذلك ناجح بكيرات نائب مدير أوقاف القدس لمدة أربعة أشهر».

وأضاف في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الأردنية أن «شرطة الاحتلال استدعت عدداً آخر من أعضاء المجلس منهم مهدي عبد الهادي، واقتحمت منزل عضو المجلس حاتم عبد القادر وسلمته استدعاء للتحقيق».

وأوضح الوزير الأردني أن هذا «تصرف مرفوض وتصعيد جديد يهدف الى تعطيل عمل إدارة أوقاف القدس، وترهيب أعضاء مجلس الأوقاف الذي أعاد تشكيله مجلس الوزراء الأردني مؤخراً»، مشيراً الى ان «هذا مساس مباشر بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية».

تزامناً مع ذلك، أخطرت سلطات الاحتلال في بيت لحم، بهدم منزل في قرية بيت تعمر شرقي المدينة. وداهمت قوات الاحتلال منزل نايف حسن زواهرة قرب مدرسة «تحدي 5»، وفتشته وسلمت صاحبه إخطاراً بالهدم. وتبلغ مساحة المنزل 100 متر مربع، بُني قبل عام ويسكنه 10 أفراد.

واعتقلت قوات الاحتلال أمس، 9 فلسطينيين وداهمت مناطق متفرقة بالضفة الغربية. واقتاد جنود الاحتلال المعتقلين للاستجواب في منطقة مجهولة.

وأصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي 87 أمر اعتقال إداري بحقّ عدد من الأسرى، لمدد تتراوح بين شهرين وستة شهور قابلة للتجديد مرات عدّة. وأوضح محامي نادي الأسير الفلسطيني محمود الحلبي، أمس، أن من بين الأوامر الصّادرة 37 أمراً صدرت بحقّ أسرى اعتقلوا لأول مرة أو أعاد الاحتلال اعتقالهم بعد الإفراج عنهم.

وذكرت مصادر فلسطينية أن ثلاثة شبان أصيبوا بالرصاص الحي خلال مواجهات ليلية مع جيش الاحتلال على الأطراف الشرقية لقطاع غزة. كما استهدفت الطائرات الإسرائيلية بغارة جوية، موقع رصد يتبع لكتائب القسام، على الأطراف الشرقية شمال القطاع، ما خلف أضراراً مادية من دون وقوع إصابات.

alt

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً