إسرائيل تبعد “رئيس مجلس الأوقاف” عن الأقصى 40 يوماً

إسرائيل تبعد “رئيس مجلس الأوقاف” عن الأقصى 40 يوماً

سلمت سلطات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الأحد، رئيس مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية في القدس الشيخ عبد العظيم سلهب، رسالة إبعاد عن المسجد الأقصى المبارك مدة أربعين يوماً. وسبق لقوات الاحتلال اعتقال الشيخ سلهب، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية وفا، على خلفية إعادة فتح مبنى ومُصلى باب الرحمة في المسجد الأقصى، وأفرجت عنه شرط إبعاده…




رئيس مجلس الأوقاف في القدس عبد العظيم سلهب وسط الصورة (أرشيف)


سلمت سلطات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الأحد، رئيس مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية في القدس الشيخ عبد العظيم سلهب، رسالة إبعاد عن المسجد الأقصى المبارك مدة أربعين يوماً.

وسبق لقوات الاحتلال اعتقال الشيخ سلهب، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية وفا، على خلفية إعادة فتح مبنى ومُصلى باب الرحمة في المسجد الأقصى، وأفرجت عنه شرط إبعاده عن الأقصى لمدة أسبوع انتهت اليوم، قبل أن يُسلمه الاحتلال أمراً جديداً بإبعاده عن المسجد لـ40 يوماً.

وقرر الاحتلال صباح اليوم إبعاد أحد حراس المسجد الأقصى أيضاً عن عمله في الأقصى ستة أشهر.

وكان الاحتلال اعتقل عدداً من موظفي وحراس الاقصى على خلفية المشاركة في فتح مصلى الرحمة الجمعة الماضي، وتسليمهم قرارات إبعاد إدارية عنه لفترات متفاوتة قابلة للتجديد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً