ترانزستور مرن لتطوير الأجهزة الإلكترونية الملبوسة

ترانزستور مرن لتطوير الأجهزة الإلكترونية الملبوسة

طور فريق من المهندسين بجامعة كامبريدج البريطانية وحدات ترانزيستور مرنة مصنوعة بطريقة الطباعة المجسمة تصلح للاستخدام في مجال الأجهزة الإلكترونية التي يرتديها الانسان أو التي تزرع داخل الجسم لأغراض طبية. ومن المعروف أن وحدات الترانزيستور عبارة عن مكونات من أشباه الموصلات تستخدم لتوصيل الكهرباء أو تعزيز التيار، ما يسمح بالتحكم في التيار من خلال إشارات كهربائية…




alt


طور فريق من المهندسين بجامعة كامبريدج البريطانية وحدات ترانزيستور مرنة مصنوعة بطريقة الطباعة المجسمة تصلح للاستخدام في مجال الأجهزة الإلكترونية التي يرتديها الانسان أو التي تزرع داخل الجسم لأغراض طبية.

ومن المعروف أن وحدات الترانزيستور عبارة عن مكونات من أشباه الموصلات تستخدم لتوصيل الكهرباء أو تعزيز التيار، ما يسمح بالتحكم في التيار من خلال إشارات كهربائية.

وأفاد الموقع الإلكتروني “تيك إكسبلور” المتخصص في الأبحاث العلمية بأن أعضاء فريق الدراسة طبعوا وحدات ترانزيستور تتميز بحساسية بالغة لرصد الإشارات الكهربائية من جلد الانسان بدقة عندما تُثبت داخل الأجهزة الإلكترونية التي يرتديها الانسان.

ويقول فريق الدراسة إنه بالمقارنة مع التقنيات المعمول بها حالياً لصناعة وحدات الترانزيستور من السليكون أو الأكاسيد المعدنية، فإن الوحدات الجديدة المصنوعة بطريقة الطباعة المجسمة، تستهلك كمية من الطاقة تقل ألف مرة، وأفضل مئة مرة من حيث معدلات الإشارة في مقابل الضوضاء أو التشويش.

ونقل موقع “تيك إكسبلور” عن الباحث تشن جيانغ المشارك في الدراسة أنها “المرة الأولى التي تحقق فيها وحدات الترانزيستور المصنوعة بطريقة الطباعة المجسمة مثل هذا الأداء القوي، ما يظهر أنه يمكن الاعتماد عليها على مدار شهور عدة دون أي تغييرات في خصائصها”.

وتظهر هذه النتائج إمكانية الاعتماد على هذه التقنية مستقبلاً في التطبيقات التي تجمع بين الأجهزة الإلكترونية وأجهزة قياس، أو متابعة الوظائف الحيوية للإنسان، مثل أجهزة مراقبة حركة العين على سبيل المثال وغيرها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً