الأردن يدرس تحويل باب الرحمة في الأقصى لوقفية تدريس فقه الإمام الغزالي

الأردن يدرس تحويل باب الرحمة في الأقصى لوقفية تدريس فقه الإمام الغزالي

طلب وزير الأوقاف الأردني ومدير عام أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك، الدكتور عبدالناصر أبو البصل، دراسة تحويل مبنى باب الرحمة إلى وقفية باسم (وقفية الكرسي المكتمل لدراسة فقه الأمام الغزالي)، بحيث يتم إقامة صلاة الجماعة فيه أو لأي استخدام يراه مناسباً”. كما دعا وزير الأوقاف في كتاب وجهه إلى مدير أوقاف القدس إلى البدء بتنفيذ…




المقدسيون يفتحون باب الرحمة المغلق منذ عام 2003 ويصلون فيه (أرشيف)


طلب وزير الأوقاف الأردني ومدير عام أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك، الدكتور عبدالناصر أبو البصل، دراسة تحويل مبنى باب الرحمة إلى وقفية باسم (وقفية الكرسي المكتمل لدراسة فقه الأمام الغزالي)، بحيث يتم إقامة صلاة الجماعة فيه أو لأي استخدام يراه مناسباً”.

كما دعا وزير الأوقاف في كتاب وجهه إلى مدير أوقاف القدس إلى البدء بتنفيذ الترميم والصيانة الأزمة لمبنى باب الرحمة، بهدف فتحه على الدوام وليتم استخدامه كمكتبة وقفية ومقراً لاجتماعات مجلس الأوقاف، مقترحة أن تكون الوقفية للعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني إبن الحسين.

وكانت الشرطة الإسرائيلية اقدمت فجر أمس الأحد على اعتقال رئيس مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية بالقدس فضيلة الشيخ عبد العظيم سلهب والتحقيق معه، بعد الصلاة في باب الرحمة، بيد أن جهود أردنية أسفرت عن الإفراج عنه في ذاتاليوم.

وبحسب وزيرة الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات فإن الجهود الأردنية هي التي دفعت إسرائيل للإفراج عن موظفي الأوقاف الأردنية في الأقصى، والذين تم اعتقالهم على مدى الأيام الماضية.

وأشارت غنيمات، في بيان صحافي مساء أمس ، أن “المملكة ستستمر في بذل أقصى الجهود للدفاع عن القدس ومقدساتها، والتصدي لكل الإنتهاكات الإسرائيلية المرفوضة والمُدانة”.

ودعت وزيرة الإعلام الأردنية إسرائيل إلى ضرورة احترام سلطة دائرة الأوقاف، التي وصفتها بأنها الجهة الحصرية صاحبة الاختصاص في إدارة جميع شؤون المسجد الأقصى المبارك الحرم القدسي الشريف بموجب القانون الدولي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً