«الشباب الاستشاري» يطلق استراتيجية شباب الإمارات 2030

«الشباب الاستشاري» يطلق استراتيجية شباب الإمارات 2030

المزروعي ولوتاه خلال ورشة عمل مجلس الشباب الاستشاري لأهداف التنمية المستدامة. من المصدر أطلق مجلس الشباب الاستشاري لأهداف التنمية المستدامة خلال ورشة عمل، «استراتيجية شباب الإمارات 2030»، ضمن فعاليات شهر الإمارات للابتكار 2019، حيث تعهد المجلس بالعمل مع الشباب في الدولة والعالم، لدعم تنفيذ أهداف الأجندة العالمية 2030، والانتقال من الأفكار إلى التنفيذ ومن التخطيط…

تضمنت محاور عدة أبرزها نشر الوعي بأهداف التنمية المستدامة



المزروعي ولوتاه خلال ورشة عمل مجلس الشباب الاستشاري لأهداف التنمية المستدامة. من المصدر

أطلق مجلس الشباب الاستشاري لأهداف التنمية المستدامة خلال ورشة عمل، «استراتيجية شباب الإمارات 2030»، ضمن فعاليات شهر الإمارات للابتكار 2019، حيث تعهد المجلس بالعمل مع الشباب في الدولة والعالم، لدعم تنفيذ أهداف الأجندة العالمية 2030، والانتقال من الأفكار إلى التنفيذ ومن التخطيط إلى الواقع، مؤكداً السعي للحصول على حلول مبتكرة للحد من الفقر وحماية كوكب الأرض، وضمان أن يتمتع الجميع بالسلام والازدهار.

وعرض المجلس خلال اجتماع عقده أمس، أهداف التنمية المستدامة «استراتيجية شباب الإمارات 2030»، بحضور وزيرة دولة لشؤون الشباب رئيس مجلس إدارة المؤسسة الاتحادية للشباب، شما المزروعي، والمدير العام للهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء نائب رئيس اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة، عبدالله لوتاه.

وأكدت المزروعي أن الاستراتيجية تعد الخطوة الأولى ضمن مسيرتهم لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، مشيرة إلى أن القيادة لا تدّخر جهداً من أجل تمكين ودعم الشباب، الذين هم محور اهتمام الحكومة اليوم وقادة المستقبل، لافتة إلى أن هذا المجلس تم اختيار أعضائه بعناية من أصل 610 مرشح من المواطنين والمقيمين. من جانبه، قال لوتاه إن أعضاء المجلس يمثلون حلقة الوصل ما بين اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة وجمهور الشباب في دولة الإمارات والمنطقة، معرباً عن ثقته في قدرتهم على تنفيذ استراتيجيتهم الواعدة، التي ترسم ملامح تبني جيل الشباب العربي لأهداف التنمية المستدامة، وجعلها ممارسة يومية مستدامة سواء في المدرسة أو الجامعة أو مكان العمل.

وأضاف أن الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء جاهزة بكل خبراتها وقدراتها لدعم مجلس الشباب الاستشاري، بما يحتاجونه من الإحصاءات والبيانات، كي يتمكنوا من وضع استراتيجية شباب الإمارات 2030 موضع التنفيذ.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً