قائد شرطة ثاني أكبر مدينة سويدية يدعو إلى سحب جنسية مواطنيه الدواعش

قائد شرطة ثاني أكبر مدينة سويدية يدعو إلى سحب جنسية مواطنيه الدواعش

طالب قائد شرطة مدينة يوتبوري الكبرى إيرك نورد، بسحب الجنسية من مقاتلي داعش السويديين، ومنعهم من العودة إلى السويد، باستثناء أطفالهم. واعتبر نورد أن السويد متساهلة مع الإرهابيين، حسب ما أوردت شكبة الكومبس، اليوم الأحد.وأضاف في مقابلة مع صحيفة يوتبوري بوستن، أن سحب الجنسية السويدية من الإرهابيين جزء من الحل، قائلاً: “هو أسهل وأرخص الحلول وأكثرها دقة من …




قائد شرطة يوتبوري الكبرى إيرك نورد (الكومبيس)


طالب قائد شرطة مدينة يوتبوري الكبرى إيرك نورد، بسحب الجنسية من مقاتلي داعش السويديين، ومنعهم من العودة إلى السويد، باستثناء أطفالهم.

واعتبر نورد أن السويد متساهلة مع الإرهابيين، حسب ما أوردت شكبة الكومبس، اليوم الأحد.

وأضاف في مقابلة مع صحيفة يوتبوري بوستن، أن سحب الجنسية السويدية من الإرهابيين جزء من الحل، قائلاً: “هو أسهل وأرخص الحلول وأكثرها دقة من مقاضاتهم في محكمة سويدية”.

واعتبر نورد أن شعور المقاتلين بإمكانية العودة إلى السويد، وما يحصلون عليه من الراحة والدعم هي أحد الأسباب التي جعلت السويد تملك أكبر نسبة من المقاتلين الذين سافروا للقتال مع داعش، مقارنةً بحجم السكان في البلاد.

ودعا نورد لوضع استثناءات لأطفال أنصار داعش، وقال: “يجب أن يتمكن الأطفال الذين أخذوا مع والديهم من العودة إلى السويد. ولكن لا يجب السماح للآباء الذين شاركوا في أنشطة إرهابية بالعودة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً