ارتفاع حصيلة ضحايا مشروبات كحولية مغشوشة في الهند إلى 143 قتيلا

ارتفاع حصيلة ضحايا مشروبات كحولية مغشوشة في الهند إلى 143 قتيلا

ارتفعت حصيلة الوفيات بسبب تناول خمور مغشوشة في شمال شرق الهند، إلى 143 قتيلاً، وفق أحدث حصيلة صدرت عن السلطات المحلية الأحد. وتناول الضحايا الخمور المغشوشة الخميس الماضي في احتفال بمزرعة شاي في منطقة غولاجات بولاية أسام في شمال شرقي البلاد، وسرعان ما امتد سقوط الضحايا إلى منطقة غورهات المجاورة.ووفقا لما أكده دهرين هازاريكا، نائب مدير إدارة منطقة غولاجات،…




ممرضات يحاولن إسعاف ضحية كحول مغشوشة في الهند (أرشيف)


ارتفعت حصيلة الوفيات بسبب تناول خمور مغشوشة في شمال شرق الهند، إلى 143 قتيلاً، وفق أحدث حصيلة صدرت عن السلطات المحلية الأحد.

وتناول الضحايا الخمور المغشوشة الخميس الماضي في احتفال بمزرعة شاي في منطقة غولاجات بولاية أسام في شمال شرقي البلاد، وسرعان ما امتد سقوط الضحايا إلى منطقة غورهات المجاورة.

ووفقا لما أكده دهرين هازاريكا، نائب مدير إدارة منطقة غولاجات، فإن 85 من القتلى سقطوا في هذه المنطقة، بينما لا يزال 160 شخصاً يتلقون العلاج في المستشفى.

وأضاف المصدر أن الوضع يتحسن والمصابين بالمستشفى يتعافون، معرباً عن أمله في ألا يرتفع عدد القتلى.

وفي منطقة غورهات المجاورة، توفي حتى الآن 58 شخصاً، بينهم 15 إمرأة، وفقا لما أكدته السلطات المحلية.

وكشف هازاريكا اعتقال 8 أشخاص حتى الآن على صلة بإنتاج وبيع هذه المشروبات الكحولية المغشوشة، مضيفاً أن المتوفين بينهم الرجل الذي باع الكحول ووالدته.

وأشار المصدر إلى أن الحاويات التي كان بها المشروبات استخدمت سابقاً في تخزين مبيدات حشرية تستخدم في مزارع الشاي، ما قد يكون سبب التسمم، مضيفاً أن الطب الشرعي هو الذي سيحدد ما حدث.

يشار إلى أن تناول المشروبات الكحولية المغشوشة عادة ما تحدث في المناطق الأكثر فقراً في البلد الآسيوي.

وتجاوز حادث ولاية أسام أكبر حالة تسمم شهدتها البلاد في السنوات الأخيرة، والتي يعود تاريخها إلى ديسمبر (كانون الأول) 2011، حين لقى أكثر من 130 شخصاً مصرعهم بسبب مشروبات كحولية مغشوشة في ولاية البنغال، شرقي الهند.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً