حاكم الفجيرة يصل شرم الشيخ للمشاركة في القمة العربية الأوروبية غداً

حاكم الفجيرة يصل شرم الشيخ للمشاركة في القمة العربية الأوروبية غداً

أكد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة أهمية العلاقات التاريخية والاستراتيجية والاقتصادية التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية الشقيقة والتي تقوم على أسس الاحترام المتبادل والمصلحة المشتركة وترسيخ أمن واستقرار المنطقة ودفع عجلة التنمية الشاملة في البلدان العربية نحو الأمام.

أكد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة أهمية العلاقات التاريخية والاستراتيجية والاقتصادية التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية الشقيقة والتي تقوم على أسس الاحترام المتبادل والمصلحة المشتركة وترسيخ أمن واستقرار المنطقة ودفع عجلة التنمية الشاملة في البلدان العربية نحو الأمام.

جاء ذلك عقب وصول صاحب السمو حاكم الفجيرة إلى مدينة “شرم الشيخ” المصرية اليوم ليترأس وفد الدولة المشارك في أعمال القمة العربية الأوروبية التي تبدأ غدا في مدينة شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية.

وكان في مقدمة مستقبليه المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة المصري وسعادة جمعة مبارك الجنيبي سفير الدولة لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية وعدد من كبار المسؤولين المصريين وأعضاء سفارة الدولة في مصر حيث يرافق سموه وفد رفيع المستوى من كبار المسؤولين الإماراتيين.

وقال صاحب السمو حاكم الفجيرة إن احتضان مصر للقمة “العربية -الأوروبية” يعكس الدور المحوري الذي تقوم به في مكافحة الإرهاب وتحقيق السلام في المنطقة كما يعد تجسيدا لمكانتها على الساحة الدولية وسعيها على استعادة الحوار العربي الأوروبي إزاء القضايا التي تواجه العالم بأسره.

وأضاف صاحب السمو حاكم الفجيرة إن سياسة الإمارات الخارجية تتمحور حول انفتاحها على العالم وبناء جسور الصداقة والتعاون مع مختلف الدول بما يعزز مكانتها واحترامها على كافة الصعد العالمية.

وأشار صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي إلى أن أحد الأعمدة الرئيسية للسياسة الخارجية الإماراتية تقوم على أسس العمل الإنساني ومساندة الجهود الدولية لمواجهة الأزمات والكوارث مؤكدا متانة الروابط الاقتصادية والتجارية بين الدول العربية ودول الاتحاد الأوروبي وعمق وقوة العلاقات الاقتصادية التي تربط الإمارات بدول الاتحاد الأوربي وخاصة في مجال القطاعات التنموية.

وأكد سموه أهمية توقيت انعقاد القمة العربية الأوروبية في شرم الشيخ في إطار تعزيز فرص الحوار البناء بين الدول المشاركة ومناقشة العديد من القضايا الاقتصادية المهمة التي تخص دول منطقة الشرق الأوسط ودول العالم أجمع وترسيخ الأمن والاستقرار والازدهار بين المنطقتين العربية والأوروبية.

ويرافق صاحب السمو حاكم الفجيرة إلى القمة العربية الأوروبية وفد رفيع المستوى يضم كلا من معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد ومعالي عبيد بن حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية ومعالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة دولة المسؤولة عن ملف الأمن الغذائي المستقبلي ومعالي أحمد بن علي محمد الصايغ وزير دولة ومعالي سيف محمد الهاجري رئيس دائرة التنمية الاقتصادية – أبوظبي ومعالي فارس محمد المزروعي المستشار بوزارة شؤون الرئاسة ومعالي سعيد بن محمد الرقباني مستشار صاحب السمو حاكم الفجيرة وسعادة محمد سيف السويدي مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية وسعادة محمد سعيد الضنحاني مدير ديوان حاكم الفجيرة وسعادة خليفة شاهين المرر مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية وسعادة عبدالله مطر المزروعي مدير إدارة الشؤون العربية في وزارة الخارجية والتعاون الدولي وسعادة جمعة مبارك الجنيبي سفير الدولة لدى جمهورية مصر العربية والمندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً