5 خطوات تشعرك بالسعادة الزوجية

5 خطوات تشعرك بالسعادة الزوجية

بعد سنوات من الزواج ومع ازدياد حجم المسؤوليات والضغوط، تختلف الرومانسية عن مراحل العلاقة الأولى، ولكنها تظل موجودة بين الأزواج المحبين، ومن أجل الحفاظ على شعلة الحب على مدار سنوات الزواج، افعلي هذه الأشياء الخمسة يومياً مع زوجك: 1- التواصل البصريالكثير من الأحاديث تتم بينكما بينما ينظر أحدكما في هاتفه، أو ترتبين أنتِ المنزل أو أي …

alt

بعد سنوات من الزواج ومع ازدياد حجم المسؤوليات والضغوط، تختلف الرومانسية عن مراحل العلاقة الأولى، ولكنها تظل موجودة بين الأزواج المحبين، ومن أجل الحفاظ على شعلة الحب على مدار سنوات الزواج، افعلي هذه الأشياء الخمسة يومياً مع زوجك:

1- التواصل البصري
الكثير من الأحاديث تتم بينكما بينما ينظر أحدكما في هاتفه، أو ترتبين أنتِ المنزل أو أي شيء آخر، ولكن هذا لا يُعدّ تواصلاً بالمعنى المطلوب، يجب أن يحتوي يومكما على تواصل بصري بينكما، تتركان كل شيء، وينظر كل منكما إلى عين الآخر.

التواصل البصري يقول إن الشخص الآخر هو مهم بالنسبة إليكِ، وأنكِ تقدّرينه وتهتمين بما يقوله، كما يذكركما بالأيام الأولى للعلاقة، عندما وقعتما في الحب.

2- العناق والتقبيل
علمياً، يطلق الجسم هرمون الأوكسيتوسين (هرمون السعادة) عند العناق بين شخصين محبين، ما يعزز الترابط بينكما، ويعمل على تقوية العلاقة.

كما أن التقبيل يذكّركما دائماً بخصوصية العلاقة، فنحن نحب أهلنا وأصدقاءنا، ولكن لا نقبل أحداً بهذا النحو، هذا بالإضافة إلى فوائد التقبيل على قوة العلاقة بينكما.

3- الضحك معاً
من الطبيعي أن تحاول ضغوط ال حياة هزم روح الدعابة داخلكما، ولكن الأزواج السعداء لديهم إرادة قوية تحافظ على روح الدعابة هذه من أجل تقوية العلاقة بينهما، فالضحك يطلق هرمون الإندورفين، وهو مسكن للتوتر، كما أنه يزيد من جاذبية الشريك، احرصي على إطلاق الدعابات مع زوجك والضحك معاً يومياً.

4- المجاملة
يجب أن تقدمي الشكر والثناء على المجهود الذي بذله زوجك لأجلك، حتى الخدمات التي يقدّمها والتي ترينها أمراً مسلّماً، هذا يحفزه لبذل المزيد من أجلك، كما أنه يزيد المودة والقرب بينكما، فقط ابحثي عن الإيجابيات واثني عليها، وتغاضي عن السلبيات قدر الإمكان.

5- الغفران
الأخطاء واردة الحدوث، خاصة في العلاقات الطويلة الأمد، لا تراكمي الغضب داخلك، بل تحدّثي مع زوجك وصارحيه بمشاعرك، وسامحيه ما دام لا يتعمّد إيذاءك، أبداً لا تحملا ضغائن كل منكما تجاه الآخر ، ستجدان الحميمة تزداد بينكما.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً