الشيخ صباح الأحمد أول إنسان يمكن رؤية صورته من الفضاء الخارجي

الشيخ صباح الأحمد أول إنسان يمكن رؤية صورته من الفضاء الخارجي

احتفالاً بالعيد الوطني لدولة الكويت، الذي يحل في 25 من شهر فبراير الجاري، أهدى شعب الإمارات إلى الكويت وشعبها عملاً فنياً مبتكراً، عبارة عن لوحة محفورة بالرمال تحمل صورة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت الشقيقة، بعنوان “أمير الإنسانية”

احتفالاً بالعيد الوطني لدولة الكويت، الذي يحل في 25 من شهر فبراير الجاري، أهدى شعب الإمارات إلى الكويت وشعبها عملاً فنياً مبتكراً، عبارة عن لوحة محفورة بالرمال تحمل صورة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت الشقيقة، بعنوان “أمير الإنسانية”

ويمكن رؤية العمل الفني الضخم من الفضاء الخارجي، حيث التقط القمر الصناعي الإماراتي “خليفة سات” صورة للوحة التي بدت تفاصيلها واضحة، ليصبح سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد أول إنسان يمكن رؤية صورته من الفضاء.

وتعد اللوحة الفنية أكبر رسمة من نوعها محفورة على الرمال في العالم، وتبلغ مساحتها أكثر من 170 ألف قدم مربع، وهي مرشحة لدخول موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية.

اقرأ ايضا:

الإمارات تهدي الكويت أكبر رسمة في العالم محفورة بالرمل للأمير صباح الأحمد

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً