برلمان ألمانيا يطالب باستجواب تونسي في “قضية العمري”

برلمان ألمانيا يطالب باستجواب تونسي في “قضية العمري”

طالبت اللجنة البرلمانية المختصة بالتحقيق في الهجوم الإرهابي الذي نفذه التونسي أنيس العمري في برلين، باستجواب أحد معارفه، الذي تم ترحيله إلى تونس عقب تنفيذ الهجوم. وأعلنت اللجنة اليوم الجمعة أن غالبية الأعضاء يؤيدون هذا القرار. ولم يتضح بعد ما إذا كان التونسي المرحل “بلال ب.أ.” سيجرى استجوابه في برلين أم في الخارج.وأعلن وزير …




صور لأنيس العمري في مركز للشرطة الألمانية (أرشيف)


طالبت اللجنة البرلمانية المختصة بالتحقيق في الهجوم الإرهابي الذي نفذه التونسي أنيس العمري في برلين، باستجواب أحد معارفه، الذي تم ترحيله إلى تونس عقب تنفيذ الهجوم.

وأعلنت اللجنة اليوم الجمعة أن غالبية الأعضاء يؤيدون هذا القرار. ولم يتضح بعد ما إذا كان التونسي المرحل “بلال ب.أ.” سيجرى استجوابه في برلين أم في الخارج.

وأعلن وزير الداخلية الألمانية هورست زيهوفر أنه سيجرى مراجعة إجراءت ترحيل بلال المثيرة للجدل.

وقالت متحدثة باسم وزارة الداخلية اليوم: “الوزير زيهوفر علم بالمطلب صباح اليوم”، موضحة أنه أمر بمراجعة ملابسات الترحيل، مشيرة إلى أن واقعة الترحيل حدثت في عام 2017؛ أي قبل تولي زيهوفر منصبه في ربيع عام 2018.

وكان بلال على اتصال بالعمري قبل ساعات قليلة من تنفيذ الأخير هجوم الدهس الإرهابي في إحدى أسواق عيد الميلاد ببرلين في 19 ديسمبر (كانون الأول) عام .2016

وأودى الهجوم بحياة 12 شخصاً. وعقب الهجوم فر العمري إلى إيطاليا، حيث قُتل برصاص الشرطة.
وتم ترحيل بلال في فبراير (شباط) عام .2017

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً