موسكو: واشنطن تحضر استفزازاً وتنقل قوات إلى فنزويلا

موسكو: واشنطن تحضر استفزازاً وتنقل قوات إلى فنزويلا

أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا الجمعة، أن الولايات المتحدة الأمريكية تقوم بنقل قوات عسكرية خاصة وآليات إلى فنزويلا. وقالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية: “واشنطن تحضر استفزازاً وتقوم بذلك وفق جميع قواعد العلوم العسكرية”.وأضافت، “لوحظ نقل قوات خاصة أمريكية وآليات إلى الأراضي المجاورة للدولة الفنزويلية”، بحسب ما نقلت وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية.وتفاقمت …




المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا (أرشيف)


أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا الجمعة، أن الولايات المتحدة الأمريكية تقوم بنقل قوات عسكرية خاصة وآليات إلى فنزويلا.

وقالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي في وزارة الخارجية: “واشنطن تحضر استفزازاً وتقوم بذلك وفق جميع قواعد العلوم العسكرية”.

وأضافت، “لوحظ نقل قوات خاصة أمريكية وآليات إلى الأراضي المجاورة للدولة الفنزويلية”، بحسب ما نقلت وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية.

وتفاقمت الأزمة السياسية في فنزويلا وتصاعدت المظاهرات، خاصة بعد إعلان رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض، خوان جوايدو، نفسه رئيسا للبلاد لفترة انتقالية ودعوته لإجراء انتخابات رئاسية جديدة.

فيما سارعت الولايات المتحدة للاعتراف به مطالبة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بعدم استخدام العنف ضد المعارضة.

من جانبه أعلن مادورو أنه هو الرئيس الشرعي للبلاد، واصفا رئيس البرلمان والمعارضة “بدمية في يد الولايات المتحدة”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد وجه أخيراً تحذيراً إلى العسكريين الفنزويليين من أنهم “سيخسرون كل شيء” إذا لم يتخلوا عن وقوفهم إلى جانب مادورو، مؤكداً أن سقوط هذا الرئيس سيساهم “في تعزيز الديمقراطية أيضا بنيكاراغوا وكوبا”.

واعترفت فرنسا إلى جانب ألمانيا، وإسبانيا وبريطانيا وهولندا رسمياً بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيساً مكلفاً إلى حين إجراء انتخابات، في حين أيدت كل من روسيا والصين وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً