ترامب وكيم سيعقدان اجتماعاً على انفراد

ترامب وكيم سيعقدان اجتماعاً على انفراد

أعلن مسؤول أمريكي أمس الخميس، أن الرئيس دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون سيعقدان لقاء على انفراد خلال القمة التي ستجمعهما الأسبوع المقبل في فيتنام. ومن المقرر أن يعقد الرئيس الأمريكي والزعيم الكوري الشمالي في العاصمة الفيتنامية هانوي يومي 27 و28 فبراير(شباط) الجاري، قمة ستكون الثانية بينهما بعد قمة أولى تاريخية عقداها في سنغافورة …




الرئيس الأمريكي ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم (أرشيف)


أعلن مسؤول أمريكي أمس الخميس، أن الرئيس دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون سيعقدان لقاء على انفراد خلال القمة التي ستجمعهما الأسبوع المقبل في فيتنام.

ومن المقرر أن يعقد الرئيس الأمريكي والزعيم الكوري الشمالي في العاصمة الفيتنامية هانوي يومي 27 و28 فبراير(شباط) الجاري، قمة ستكون الثانية بينهما بعد قمة أولى تاريخية عقداها في سنغافورة العام الماضي، ويسعى ترامب إلى إقناع الزعيم الكوري الشمالي بالتخلي عن ترسانته النووية.

وقال مسؤول أمريكي إن “اللقاء الذي سيُعقد الأسبوع المقبل سيكون مشابهاً في الشكل لما شهدناه في سنغافورة في يونيو(حزيران) الماضي”، مضيفاً أن اللقاء سيكون مناسبة لعقد اجتماع على انفراد بين الزعيمين قبل اجتماعات مع فريقيهما.

ويجري مبعوث الولايات المتحدة الخاص لكوريا الشمالية ستيفن بيغون في هانوي محادثات مع مبعوث كوريا الشمالية إلى الولايات المتحدة كيم هيوك تشول، ورفض مسؤولون أمريكيون التكهّن بما قد يتضمّنه البيان المشترك الذي سيصدر عقب اللقاء.

وأشاد ترامب مجدداً أول أمس الأربعاء، بالعلاقة التي تربطه مع الزعيم الكوري الشمالي لكنّه قال إن “على كيم اتّخاذ خطوة جدية على المستوى النووي إذا كان يريد للعقوبات أن تُرفع”، وأضاف “لم أرفع العقوبات، أود التمكن من القيام بذلك، ولكن لتحقيق هذا الأمر يجب أن يحصل شيء ذو دلالة من الطرف الآخر”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً