ماكرون يعلن عن مشروع قانون لمكافحة خطاب الكراهية عبر الإنترنت

ماكرون يعلن عن مشروع قانون لمكافحة خطاب الكراهية عبر الإنترنت

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس الأربعاء أنه سيتم طرح مشروع قانون جديد للتعامل مع خطاب الكراهية عبر الإنترنت في مايو، وذلك بعد موجة من الهجمات الأخيرة اعتبرها أعمالاً «معادية للسامية».

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس الأربعاء أنه سيتم طرح مشروع قانون جديد للتعامل مع خطاب الكراهية عبر الإنترنت في مايو، وذلك بعد موجة من الهجمات الأخيرة اعتبرها أعمالاً «معادية للسامية».

وقال ماكرون خلال مأدبة عشاء سنوية لجمعية المنظمات اليهودية في فرنسا، إن قانونا مماثلا في ألمانيا فعال وبراجماتي.

وينص القانون الألماني على ضرورة إزالة خطاب الكراهية من مواقع الإنترنت في غضون 24 ساعة من وقت الإبلاغ عنها، وقد يتطلب الأمر دفع غرامات بملايين اليورو.

وقال ماكرون إنه طلب من وزير الداخلية كريستوف كاستانيه حل الجماعات أو الجمعيات التي تحرض على الكراهية أو العنف.

وقفز عدد هجمات “معاداة السامية” في فرنسا بنسبة 74% في 2018، إلى 514 هجوما.

وزار ماكرون مقبرة يهودية في منطقة ألزاس أمس الأول الثلاثاء، حيث تم تخريب 80 من شواهد قبور وتم رسم الصليب المعقوف عليها ، وهو رمز ألمانيا النازية، في الوقت الذي تظاهر الآلاف في جميع أنحاء البلاد ضد معاداة السامية.

إقرأ أيضا:

تدنيس قبور يهودية يدفع فرنسا لإعلان «التعبئة»

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً