اعتقال رئيس البرلمان السابق ومسؤولين كبار في شمال مقدونيا

اعتقال رئيس البرلمان السابق ومسؤولين كبار في شمال مقدونيا

اعتقلت شرطة شمال مقدونيا، الأربعاء، رئيس البرلمان السابق وعدداً من كبار مسؤولي الحكومة السابقة، لدورهم المزعوم في اقتحام عنيف للمجلس التشريعي قبل عامين. ويشتبه في أن رئيس البرلمان السابق ترايكو فيلايانوسكي ووزراء التعليم والنقل السابقين، سبيرو ريستوفسكي ومايل جاناكيسكي، ساعدوا في تنظيم عملية اقتحام غرفة البرلمان الرئيسية من قبل أنصار الحكومة القومية السابقة في أبريل .2017وصنف الادعاء…




alt


اعتقلت شرطة شمال مقدونيا، الأربعاء، رئيس البرلمان السابق وعدداً من كبار مسؤولي الحكومة السابقة، لدورهم المزعوم في اقتحام عنيف للمجلس التشريعي قبل عامين.

ويشتبه في أن رئيس البرلمان السابق ترايكو فيلايانوسكي ووزراء التعليم والنقل السابقين، سبيرو ريستوفسكي ومايل جاناكيسكي، ساعدوا في تنظيم عملية اقتحام غرفة البرلمان الرئيسية من قبل أنصار الحكومة القومية السابقة في أبريل .2017

وصنف الادعاء تلك الأعمال المزعومة بأنها “مؤامرة إرهابية لتقويض النظام الدستوري والأمن”.

وتم إطلاق سراح فيلايانوسكي، الذي ما زال نائباً ويتمتع بالحصانة، في المساء، ونفى عنه الاتهامات المنسوبة إليه في تصريحات مقتضبة للصحفيين ، بحسب محطة “تي في إيه 1”.

وذكرت المحطة أن البرلمان لم يتلق طلبا لتجريده من الحصانة بعد.

وكان الهجوم يهدف إلى منع الأغلبية الجديدة، بقيادة رئيس الوزراء الاشتراكي الديمقراطي زوران زئيف، من تعيين رئيس جديد للبرلمان والتصويت على حكومة جديدة. وتعرض زئيف والرئيس الحالي للبرلمان طلعت شافيرى لاعتداء وجرحا في ذلك الهجوم.

وحالياً، تجري محاكمة 15 شخصاً في الأحداث التي تعود لعام .2017

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً