مدير المخابرات السودانية : نرفض أي مبادرة سياسية خارج الشرعية

مدير المخابرات السودانية : نرفض أي مبادرة سياسية خارج الشرعية

رفض مدير جهاز الأمن والمخابرات في السودان صلاح عبدالله، اليوم الأربعاء، أية مبادرات للحل السياسي تخرج عن الشرعية التي حددها الدستور القائم والقوانين والجهاز التشريعي، مشيراً إلى طرح عدد من المبادرات في الساحة السياسية السودانية. وتشهد مدن سودانية منذ ما يزيد على الشهرين سلسلة تظاهرات كان قد دعا إليها تجمع المهنيين السودانيين “تجمع نقابي غير…




مدير جهاز الأمن والمخابرات في السودان صلاح عبدالله (أرشيف)


رفض مدير جهاز الأمن والمخابرات في السودان صلاح عبدالله، اليوم الأربعاء، أية مبادرات للحل السياسي تخرج عن الشرعية التي حددها الدستور القائم والقوانين والجهاز التشريعي، مشيراً إلى طرح عدد من المبادرات في الساحة السياسية السودانية.

وتشهد مدن سودانية منذ ما يزيد على الشهرين سلسلة تظاهرات كان قد دعا إليها تجمع المهنيين السودانيين “تجمع نقابي غير رسمي”، احتجاجاً على الأوضاع الاقتصادية في البلاد، والمطالبة بإسقاط النظام الحاكم في الخرطوم.

وقدم صلاح عبدالله الشهير باسم “قوش” توضيحاً للبرلمان اليوم الأربعاء، حول الحراك الشعبي في البلاد، نيابة عن اللجنة الأمنية العليا.

وقال قوش- في تصريحات صحفية عقب اللقاء، إنه “أطلع قيادة البرلمان على المعلومات المتعلقة بالاحتجاجات والمعالجات التي تمت بشأنها”.

وأشار قوش إلي جملة المبادرات التي طرحت كحلول لإنقاذ الوضع وامتصاص موجة التظاهرات، مشدداً على أنه “يجب أن يعلم الجميع أن أية مبادرة تخرج عن الشرعية، ونعني بها الدستور والقانون والبرلمان القائم لا مكان لها”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً