علاج الغدة الدرقية باليود

علاج الغدة الدرقية باليود

علاج الغدة الدرقية باليود المشع، هو أحد أنواع العلاجات الإشعاعية المعتمدة طبيا، ويتم بعد عدة تشخيصات ووضع خطة علاجية كاملة وفق زمن معين، وهو علاج فعال مع كثير من الأمراض منها تضخم الغدة الدرقية وبعض أنواع السرطان ومرض جريفز. علاج الغدة الدرقية باليود: يستخدم اليود المشع على شكل حبوب يطلع عليها ( يوديد الصوديوم) ويمكن أن …

علاج الغدة الدرقية باليود المشع، هو أحد أنواع العلاجات الإشعاعية المعتمدة طبيا، ويتم بعد عدة تشخيصات ووضع خطة علاجية كاملة وفق زمن معين، وهو علاج فعال مع كثير من الأمراض منها تضخم الغدة الدرقية وبعض أنواع السرطان ومرض جريفز.

علاج الغدة الدرقية باليود:

يستخدم اليود المشع على شكل حبوب يطلع عليها ( يوديد الصوديوم) ويمكن أن يكون على هيئة محلول مائي. يعطى للمريض بالفم، ويمكن حقنه في الأوعية الدموية في حالة صعوبة البلع. وهو ينتشر سريعا في الدم ويتركز ويختزن في خلايا الغدة الدرقية ولا يتخزن في أي مكان آخر، ويخرج ما تبقى منه مع البول.

أعراض العلاج باليود:

  • الشعور بالآلام في مناطق مختلفة في الجسم.
  • الإصابة بجفاف الفم وتأثر الغدد اللعابية وفقدان حاسة التذوق.
  • مضر جدا على الأم المرضعة أو الحامل وله عدد من التأثيرات.
  • حدوث اضطرابات في الهرمونات.
  • الإصابة بجفاف العيون.
  • الشعور الدائم بالغثيان و الرغبة في القيء.
  • الإرهاق و الوهن طوال فترة العلاج.
  • تأثر حاسة الشم.
  • الشعور بطعم معدني في الفم.
  • يجب مراجعة الطبيب بعد الخضوع للعلاج بشكل دوري.
  • يجب تناول أدوية معينة لتعويض المفقود من الغدة الدرقية.
  • من المهم عدم الإختلاط بالآخرين بعد العلاج لمدة لا تقل عن ثلاثة أيام.
  • عدم مشاركة الآخرين أي أدوات سواء في الطعام أو مستحضرات العناية بالجسم.
  • يجب على المريض أن يكون في غرفة منفصلة طوال فترة العلاج.

ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً