هل تبيع الولايات المتحدة ولاية مونتانا لكندا لسد قيمة الدين؟

هل تبيع الولايات المتحدة ولاية مونتانا لكندا لسد قيمة الدين؟

في هذا الأسبوع تجاوز الدين القومي للولايات المتحدة 22 تريليون دولار تقريبًا، حيث بلغت نسبة الدين 104.1 بالمائة مقارنة بإجمالي الناتج المحلي. وتعد هذه النسبة هي الأعلى منذ نهاية الحرب العالمية الثانية. والسبب الرئيسي لهذه الديون هو عجز في الميزانية نتيجة تجاوز الإنفاق الحكومي الإيرادات المحصلة. ويقدر مكتب الميزانية في الكونغرس أن العجز السنوي سيبلغ تريليون دولار بحلول عام 2022. وفي الواقع، فإن…

هل تبيع الولايات المتحدة ولاية مونتانا لكندا لسد قيمة الدين؟

في هذا الأسبوع تجاوز الدين القومي للولايات المتحدة 22 تريليون دولار تقريبًا، حيث بلغت نسبة الدين 104.1 بالمائة مقارنة بإجمالي الناتج المحلي. وتعد هذه النسبة هي الأعلى منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.

والسبب الرئيسي لهذه الديون هو عجز في الميزانية نتيجة تجاوز الإنفاق الحكومي الإيرادات المحصلة. ويقدر مكتب الميزانية في الكونغرس أن العجز السنوي سيبلغ تريليون دولار بحلول عام 2022.

وفي الواقع، فإن عملية سد الدين القومي للولايات المتحدة قد تكون صعبة ومرهقة، لذلك قام بعض الأشخاص الحكماء بعرض اقتراحات لسد هذه الديون، وأبرز هذه الاقتراحات بيع ولاية مونتانا لكندا مقابل تريليون دولار، نظرًا لعدم أهميتها، إذ لن تشكل خسارة كبيرة. وقد تسبب هذا الاقتراح في ردة فعل كبيرة، حيث علق أحد الأشخاص عند نشر هذا الاقتراح على “”Change.org: “أنا من سكان مونتانا وأرغب في الانضمام إلى كندا، لكن بدون تكاليف النقل”. كما أن معظم سكان مونتانا والكنديين يوافقون بالفعل على هذا الاقتراح.

وتعد هذه الفكرة جيدة، وغرضها الأساسي هو إنقاذ الأجيال القادمة من الديون المعطلة عن طريق التخلي عن ولاية مونتانا عديمة الفائدة، على حد قول المتحمسين للفكرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً