علاج الإمساك المزمن عند الأطفال

علاج الإمساك المزمن عند الأطفال

يعد الإمساك من أكثر المشاكل الشائعة لدى الكبار والصغار أيضا، ولأن الأطفال في العادة لا يفصحون بسهولة عن المشاكل التي يتعرضون إليها ندعوك سيدتي لأن تنتبهي لعدد المرات التي يتبرز فيها طفلك فإذا كانت أقل من 3 مرات في الأسبوع فلك يعني أنه مصاب بالإمساك. تابعي معنا مقال اليوم لتعرفي أكثر تفاصيل حول هذا الأمر وتتعرفي على علاج الإمساك المزمن عند …

يعد الإمساك من أكثر المشاكل الشائعة لدى الكبار والصغار أيضا، ولأن الأطفال في العادة لا يفصحون بسهولة عن المشاكل التي يتعرضون إليها ندعوك سيدتي لأن تنتبهي لعدد المرات التي يتبرز فيها طفلك فإذا كانت أقل من 3 مرات في الأسبوع فلك يعني أنه مصاب بالإمساك. تابعي معنا مقال اليوم لتعرفي أكثر تفاصيل حول هذا الأمر وتتعرفي على علاج الإمساك المزمن عند الأطفال .

أعراض الإمساك عند الأطفال

  • وجود دم على سطح البراز الصلب.
  • ألم أثناء التبرز مع ألم في المعدة.
  • صعوبة في التخلص من البراز بسبب كبر حجمه ليكون صلب وجاف.
  • وجود آثار براز سائل على ملابس الطفل الداخلية كعلامة على تراكم البراز في المستقيم.
  • في حالة خوف طفلك من ألم التبرز أثناء الإصابة بالإمساك، فقد يحاول الطفل تجنب الدخول للمرحاض، لذلك قد تلاحظين قيام الطفل ببعض الحركات مثل، ضم الرجلين، إمساك الأرداف بإحكام أو تعابير على الوجه.

علاج الإمساك المزمن عند الأطفال

أسباب الإصابة بالإمساك عند الأطفال

  • بطء تحرك الطعام خلال الجهاز الهضمي مما يتسبب في تحول البراز من قوام لين إلى صلب وجافة.
  • تجاهل الطفل الرغبة في التبرز خوفا من استخدام المرحاض، أو بسبب اللعب مما يتسبب في احتباس البراز داخل الأمعاء لفترة طويلة ليصبح أكثر جفافا وصلابة.
  • الخوف من الألم الناتج عن محاولة التبرز مما يدفع بالطفل لتجاهل التبرز وبقاء الفضلات لوقت أطول في المستقيم.
  • يتسبب تعليم الطفل في وقت مبكر لكيفية استخدام المرحاض في جعله يكره التبرز لتكون النتيجة الإمساك بسبب الاحتباس القسري.
  • نظام الغذائي غير متوازن يعتمد على الطعام الصلب مع رفض الطفل تناول الخضروات والغلال التي تعتبر مصدرا طبيعيا للألياف التي تحمي من الشعور بالإمساك.

علاج الإمساك المزمن عند الأطفال

  • اتباع نظام غذائي صحي يتضمن الفاكهة، الخضراوات، البقوليات، حبوب القمح الكاملة والخبز للحصول على الألياف.
  • ممارسة بعض الأنشطة الحركية لتنشيط حركة الأمعاء.
  • الحرص على التزود بالسوائل وخاص المياه لتجنب جفاف الجسم.
  • تسهيل استخدام المرحاض للطفل الصغير حتى لا يواجه أي صعوبة في ذلك تدفعه للاحتباس وعدم الرغبة في التبرز.
  • الانتباه لبعض الأدوية التي تتسبب في الإمساك كتأثير جانبي مع البحث عن بدائل أخرى.

متى تكون استشارة الطبيب ضرورية؟

لا يجب التغاضي عن مشكل الإمساك لأن تحوله لحالة مزمنة قد يتسبب في تعرض الطفل لمضاعفات أو قد يكون إشارة لمرض آخر.

يجب الذهاب للطبيب المختص في حال تواصل الإمساك لأكثر من أسبوعين، ويكون مصحوب تورم في البطن، الحمى، القيء. دم في البراز، خسارة ملحوظة في الوزن، شقوق جلدية مؤلمة حول منطقة الشرج (شقوق شرجية) أو نتوء معوي خارج فتحة الشرج.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً