لحظات خطرة عاشتها الممثلة جنيفر أنستون وكادت تفقدها حياتها

لحظات خطرة عاشتها الممثلة جنيفر أنستون وكادت تفقدها حياتها

تأجلت خطط الاحتفال بعيد ميلاد الممثلة جنيفر أنستون الخمسين بصورة مفاجئة بسبب الهبوط الطارئ لطائرتها الخاصة. وكانت الطائرة، التي كانت تحمل الممثلة الأمريكية ومجموعة من أصدقائها، متجهة إلى Cabo San Lucas بالمكسيك بعد إقلاعها من مطار لوس أنجلوس الدولي، صباح الجمعة، لكن مشكلة حدثت في أحد إطارات الطائرة بعد مدة قصيرة من إقلاعها، مما عرض حياة الممثلة ومن في الطائرة…

لحظات خطرة عاشتها الممثلة جنيفر أنستون وكادت تفقدها حياتها

تأجلت خطط الاحتفال بعيد ميلاد الممثلة جنيفر أنستون الخمسين بصورة مفاجئة بسبب الهبوط الطارئ لطائرتها الخاصة.

وكانت الطائرة، التي كانت تحمل الممثلة الأمريكية ومجموعة من أصدقائها، متجهة إلى Cabo San Lucas بالمكسيك بعد إقلاعها من مطار لوس أنجلوس الدولي، صباح الجمعة، لكن مشكلة حدثت في أحد إطارات الطائرة بعد مدة قصيرة من إقلاعها، مما عرض حياة الممثلة ومن في الطائرة للخطر.

لذلك تم تحويل الرحلة فورًا إلى مطار Ontario الدولي بكاليفورنيا، لكن قبل الهبوط قامت الطائرة بالتحليق بضع ساعات لحرق وقودها لأنه كان من الخطر أن تهبط الطائرة وخزان وقودها ممتلئ.

وفي الساعة الثانية ظهرًا هبطت الطائرة بسلام دون تعرض أحد للخطر، واستقلت جنيفر أنستون طائرة أخرى لمواصلة رحلتها إلى المكسيك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً