شقيق الرئيس الإيراني يمثل أمام القضاء

شقيق الرئيس الإيراني يمثل أمام القضاء

انعقدت اليوم الثلاثاء، في طهران أول جلسة استماع إلى شقيق الرئيس الإيراني حسن روحاني الذي أوقف عام 2017، لجرائم مالية، حسب ما أعلنت وكالة أنباء “ميزان” التابعة للسلطة القضائية. وأوقف حسين فريدون وهو شقيق ومستشار روحاني الخاص، في يوليو (تموز) 2017، بعد أن ذُكر اسمه في قضايا فساد عدة، وأشار القضاء آنذاك إلى أنه مُتهم بارتكاب “جرائم مالية”.وأضافت…




الرئيس الإيراني حسن روحاني (يسار) وشقيقه حسين فريدون  (أرشيف)


انعقدت اليوم الثلاثاء، في طهران أول جلسة استماع إلى شقيق الرئيس الإيراني حسن روحاني الذي أوقف عام 2017، لجرائم مالية، حسب ما أعلنت وكالة أنباء “ميزان” التابعة للسلطة القضائية.

وأوقف حسين فريدون وهو شقيق ومستشار روحاني الخاص، في يوليو (تموز) 2017، بعد أن ذُكر اسمه في قضايا فساد عدة، وأشار القضاء آنذاك إلى أنه مُتهم بارتكاب “جرائم مالية”.

وأضافت وكالة “ميزان”، أن فريدون كان خلال جلسة الاستماع الأولى من محاكمته برفقة 4 من مساعديه ووكلاء الدفاع عنه.

وقرأ ممثل المدعي العام القرار الاتهامي، بحسب الوكالة التي لم تعطِ مزيداً من التفاصيل.

ولم يعد الشقيقان يتشاركان اسم العائلة نفسه منذ أن غيّر الرئيس روحاني اسم عائلته عندما كان شاباً.

وأطلق سراح فريدون غداة توقيفه، بكفالة مالية بلغت قيمتها ملايين الدولارات، بحسب وسائل إعلام محلية.

وكان مسؤول كبير في القضاء أكد في وقت سابق أن فريدون “مارس ضغوطاً” لتعيين أحد المقربين منه على صدقي على رأس مصرف “رفاه”، تبين أنه متهم بارتكاب عدد كبير من “المخالفات المالية”. وقد استُبعد في وقت لاحق من إدارة المصرف.

وطالب المحافظون مراراً بتوقيف فريدون بتهمة الفساد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً