حبس خليجي دخل منزل فتاة دون رضاها

حبس خليجي دخل منزل فتاة دون رضاها

قضت محكمة استئناف الجنح في رأس الخيمة، بالحبس شهراً لخليجي بتهمة دخول مسكن فتاة دون إرادتها، وفي غير الأحوال القانونية، وبرّأته من تهمتي التعرض للأنثى بشكل يخدش حياءها، والإخلال بالآداب العامة.

اعتاد مطاردة الفتيات بالسيارة

url


قضت محكمة استئناف الجنح في رأس الخيمة، بالحبس شهراً لخليجي بتهمة دخول مسكن فتاة دون إرادتها، وفي غير الأحوال القانونية، وبرّأته من تهمتي التعرض للأنثى بشكل يخدش حياءها، والإخلال بالآداب العامة.

وجاء في لائحة اتهام النيابة العامة، أن المتهم تعرّض لفتاة في الطريق العام، وخدش حياءها، وارتكب فعلاً من شأنه الإخلال بالآداب العامة، إضافة إلى دخوله مسكناً خلافاً لإرادة صاحبه، وفي غير الأحوال القانونية، وأنكر المتهم أمام المحكمة الاتهامات المسندة إليه.

وجاء في أوراق القضية أن المتهم كان يتعرض للفتيات خلال فترة الليل، أثناء قيادتهن المركبات، ويدعي لأي فتاة يشاهدها أن عباءتها معلقة خارج باب المركبة، من أجل استدراجها والتحدث معها، وطلب رقم هاتفها.

وأوضحت أوراق القضية أن المتهم معتاد ممارسة الطريقة نفسها لاستدراج الفتيات للتحدث معهن، متابعة أن المتهم لاحق إحدى الفتيات أثناء عودتها بمركبتها إلى منزلها، حيث قاد مركبته خلفها، ودخل منزلها دون رضاها.

وأضافت أن كاميرات المراقبة في المنزل رصدت المتهم وهو يدخل بمركبته منزل المجني عليها، كما ذكرت أوراق القضية أن المتهم ارتكب فعلاً فاحشاً في مكان عام، وفقاً لشهادة أحد أصدقائه في القضية.

وقال المتهم أمام المحكمة إنه كان يقود مركبته في أحد طرق رأس الخيمة الساعة الواحدة ليلاً، وشاهد فتاة تقود مركبتها، وجزء من عباءتها عالق خارج باب المركبة، مشيراً إلى أنه تحدث مع الفتاة، وأبلغها بخروج عباءتها من باب المركبة، حيث بدأت بالتحدث معه، إلا أنه أنكر طلب رقم هاتفها أو مضايقتها.

وأضاف أن الفتاة تسكن بمنطقة سكنه، ولا يمكن مضايقتها، باعتبارها من سكان (الفريج)، لافتاً إلى أن الشكوى التي تقدمت بها المجني عليها كيدية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً