مشرعون أوروبيون يحاولون مجدداً دخول فنزويلا

مشرعون أوروبيون يحاولون مجدداً دخول فنزويلا

يقوم مشرعون أوروبيون تم منعهم من دخول فنزويلا بمحاولة جديدة لدخول البلاد مع محاولة المعارضة إدخال المساعدات الإنسانية يوم السبت المقبل، حسبما قال عضو في الوفد الأوروبي. وقد سافر الأعضاء الستة المحافظين بالبرلمان الأوروبي إلى كاراكاس بناء على دعوة من زعيم المعارضة خوان غوايدو، الذي أعلن نفسه رئيسا مؤقتاً وحصل على دعم معظم الدول الغربية في حملته للضغط على…




النائب الإسباني خوسيه اغناسيو سالافرنكا الذي حاول دخول فنزويلا ضمن وفد أوروبي (أرشيف)


يقوم مشرعون أوروبيون تم منعهم من دخول فنزويلا بمحاولة جديدة لدخول البلاد مع محاولة المعارضة إدخال المساعدات الإنسانية يوم السبت المقبل، حسبما قال عضو في الوفد الأوروبي.

وقد سافر الأعضاء الستة المحافظين بالبرلمان الأوروبي إلى كاراكاس بناء على دعوة من زعيم المعارضة خوان غوايدو، الذي أعلن نفسه رئيسا مؤقتاً وحصل على دعم معظم الدول الغربية في حملته للضغط على الرئيس الشعبوي نيكولاس مادورو من أجل الاستقالة.

ولدى وصولهم إلى كاراكاس أمس الأحد، أخذت السلطات الفنزويلية جوازات سفرهم وتم إبلاغهم أن وزاة الخارجية الفنزويلية منعت دخولهم حسبما قال النائب الإسباني خوسيه اغناسيو سالافرنكا، الذي كان ضمن المجموعة.

وأوضح سالافرنكا أن الوفد يضم مشرعين إسبان وهولنديين.

وقال المشرع لإذاعة “بلو راديو” الكولومبية في مقابلة أذيعت اليوم الإثنين، إنه تم نقل المشرعين جواً إلى مدريد بدون إبداء “أي سبب” لهذا الإجراء.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً