الأكاديمية الدولية للطيران تضيف لأسطولها التدريبي طائرات مروحية ذات المحركين

الأكاديمية الدولية للطيران تضيف لأسطولها التدريبي طائرات مروحية ذات المحركين

أعلنت الأكاديمية الدولية للطيران “إديك هورايزن” توسيع حصتها في السوق بإطلاق خدمات تدريبية جديدة باستخدام طائرات ذات المحركين من نوع “بيل 429″، وذلك خلال مشاركتها في معرض الدفاع الدولي “آيدكس 2019” الذي انطلقت فعالياته أمس الأحد وتستمر حتى 21 فبراير (شباط) الجاري في أبوظبي. وأوضحت الأكاديمية المتخصصة في مجال تدريب الطيران، أنها ضمت إلى أسطولها مؤخراً طائرتين مروحيتين …




alt


أعلنت الأكاديمية الدولية للطيران “إديك هورايزن” توسيع حصتها في السوق بإطلاق خدمات تدريبية جديدة باستخدام طائرات ذات المحركين من نوع “بيل 429″، وذلك خلال مشاركتها في معرض الدفاع الدولي “آيدكس 2019” الذي انطلقت فعالياته أمس الأحد وتستمر حتى 21 فبراير (شباط) الجاري في أبوظبي.

وأوضحت الأكاديمية المتخصصة في مجال تدريب الطيران، أنها ضمت إلى أسطولها مؤخراً طائرتين مروحيتين من نوع “بيل 429″، واللتين حصلتا على ترخيص الهيئة العامة للطيران المدني، وستدخلان حيز العمل قريباً لتقديم الدورات المتقدمة في التدريب على الطيران للطيارين من المواطنين والأجانب عسكرين أو مدنيين.

مركز تدريب متكامل
وبهذا تصبح الأكاديمية مركزاً متكاملاً للتدريب على الطائرات المروحية لتلبية الاحتياجات المتطورة للطيارين حيث سيتم تقديم أكثر من دورة تدريبية على الطائرات ذات المحركين منها الطيران الليلي، وطيران العدادات المتقدمة والطيران فوق البحار، ورخصة النقل الجوي للطائرات المروحية ودورات البحث والإنقاذ الجوي.

وأعرب الرئيس التنفيذي للأكاديمية الدولية للطيران “إديك هورايزن” حارب ثاني الظاهري، عن سعادته بمواصلة شركته ريادتها في المنطقة كأول مؤسسة تدريب طيران توفر دورات تدريبية على طائرات متعددة المحركات والذي يعد جزءاً من مهمتها ورؤيتها بأن تكون المصدر الأول في المنطقة لتوفير برامج تدريبية فائقة الجودة في علوم الطيران عبر تقديم حلول تدريبية مبتكرة ترتقي إلى المستويات والمعايير العالمية التي تطلع عليها باستمرار وتتخذ منها كل ما يلزم لتطوير خدماتها التدريبية والاستشارية بما يتوافق مع متطلبات وحاجات العملاء والسوق.

حلول تدريبية
وأضاف الظاهري أن “(إديك هورايزن) تقدم حلولاً تدريبية مخصصة للعملاء التجاريين والعسكريين في منطقة جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا بدءاً بتقديم دورات تعليم اللغة الإنجليزية التخصصية في مجال الطيران إلى دورات التدريب النظري، ودورات التدريب على قيادة الطائرات ذات المحرك الواحد وجهاز المحاكاة، ومن ثم الانتقال للتدريب على الطائرات المروحية ذات المحركين، إضافة إلى دورات متخصصة في مجالات إدارة السلامة وإدارة طواقم الطائرات والعوامل البشرية الخاصة بصيانة وسلامة الطائرات”.

وتأسست “إديك هورايزن” عام 2003 بهدف توفير برامج تدريبية للطيارين والأفراد والمؤسسات العسكرية والمدنية محليا وفي منطقة الشرق الأوسط، ومنذ نشأتها حازت اعتماد الهيئة العامة للطيران المدني في دولة الإمارات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً