آبي يشيد بـ”شجاعة” ترامب ويتجنب التعليق على ترشيحه لنوبل

آبي يشيد بـ”شجاعة” ترامب ويتجنب التعليق على ترشيحه لنوبل

تجنب رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، تأكيد اقتراحه ترشيح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للحصول على جائزة نوبل للسلام، إلا أنه شدد على أنه عمل بشجاعة، في قضية كوريا الشمالية. وجاء ذلك في إطار رد رئيس الوزراء الياباني على تصريحات ترامب التي أدلى بها يوم الجمعة الماضي عن تسليم آبي له نسخة من رسالة وجهها إلى لجنة نوبل النرويجية يقترح …




الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي (أرشيف)


تجنب رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، تأكيد اقتراحه ترشيح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للحصول على جائزة نوبل للسلام، إلا أنه شدد على أنه عمل بشجاعة، في قضية كوريا الشمالية.

وجاء ذلك في إطار رد رئيس الوزراء الياباني على تصريحات ترامب التي أدلى بها يوم الجمعة الماضي عن تسليم آبي له نسخة من رسالة وجهها إلى لجنة نوبل النرويجية يقترح فيها منحه الجائزة.

وقال آبي إن “لجنة نوبل لا تكشف الذين تلقوا توصيات أو الذين قدموا توصيات”، في إشارة إلى القاعدة التي تمنع الكشف رسمياً عن الترشيحات مدة 50 عاماً، عندما سئل عن ذلك في جلسة برلمانية، وأضاف “استناداً إلى تلك اللائحة، فإنني أتجنب التعليق”.

وذكر أن ترامب عمل بشجاعة على حل المشكلة النووية والصاروخية لكوريا الشمالية، وأكد أن الرئيس الأمريكي يتعاون بنشاط أيضاً لحل قضية اختطاف مواطنين يابانيين قبل عقود على يد نظام بيونغ يانغ، الأمر الذي يحظى بأولوية قصوى لدى حكومة آبي.

وذكرت صحيفة “أساهي” اليابانية، نقلاً عن مصادر حكومية لم تسمها، أن الحكومة الأمريكية طلبت من اليابان بشكل “غير رسمي” اقتراح اسم ترامب للجائزة، بعد أشهر من قمة ترامب في سنغافورة مع الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، في يونيو(حزيران) 2018.

وبالإضافة إلى دعم آبي، يعتمد ترامب كذلك على دعم الرئيس الكوري الجنوبي، مون جيه إن، الذي أشار علناً العام الماضي إلى إمكانية مكافأة ترامب بجائزة نوبل للسلام لجهوده في حل الأزمة بين الكوريتين.

وأشارت وسائل إعلام يابانية اليوم إلى أن طوكيو وواشنطن تستعدان لزيارة جديدة لترامب إلى العاصمة اليابانية بين 26 و28 مايو(أيار) المقبل لعقد قمة مع آبي، ولقاء ولي العهد الياباني ناروهيتو، الذي سيصبح إمبراطوراً جديداً لليابان في وقت مبكر من الشهر نفسه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً