محمد بن زايد: الإمارات تشهد تقدّماً في الصناعات العسكرية الدفاعية بفضل دعم القيادة

محمد بن زايد: الإمارات تشهد تقدّماً في الصناعات العسكرية الدفاعية بفضل دعم القيادة

أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمستوى الشركات الوطنية المشاركة في «آيدكس 2019»، مؤكداً أن الدولة تشهد تقدماً مهماً في مجال الصناعات العسكرية الدفاعية بفضل الدعم الكبير الذي تقدمه قيادة الدولة لهذه الصناعات ضمن رؤيتها الشاملة للأمن الوطني، والتي تقوم على تعزيز القدرات الدفاعية…

أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمستوى الشركات الوطنية المشاركة في «آيدكس 2019»، مؤكداً أن الدولة تشهد تقدماً مهماً في مجال الصناعات العسكرية الدفاعية بفضل الدعم الكبير الذي تقدمه قيادة الدولة لهذه الصناعات ضمن رؤيتها الشاملة للأمن الوطني، والتي تقوم على تعزيز القدرات الدفاعية الوطنية، وأعرب عن فخره بالكوادر الوطنية العاملة في مجال الصناعات الدفاعية وقدرتهم على الارتقاء بهذه الصناعات إلى المستوى الذي تطمح إليه القيادة. جاء ذلك خلال قيام سموه بجولة تفقدية في معرض ومؤتمر الدفاع الدولي «آيدكس 2019» بدورته الــ 14التي انطلقت أمس في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وأكد سموه أن معرض ومؤتمر الدفاع الدولي «آيدكس» يعد أحد أهم وأكبر المعارض المختصة في المجالات الدفاعية وأنظمة التكنولوجيا العسكرية في العالم.. مشيراً إلى أنه يجسّد المكانة الدولية المتميزة التي تحظى بها دولة الإمارات العربية المتحدة في تنظيم واستضافة الفعاليات الدولية وفق أعلى المعايير العالمية.

وقال سموه إن «آيدكس» يوفر منصة عالمية للشركات المختصة بمجالات الدفاع لعرض أحدث منتجاتها العسكرية، ويتيح للمعنيين الاطلاع على التوجهات الدفاعية الجديدة التي تنتمي إلى مدارس عسكرية مختلفة في العالم.

وزار سموه خلال الجولة عدداً من أجنحة الشركات الوطنية والدولية المشاركة في الفعاليات والتي تعرض أحدث ما توصل إليه قطاع الصناعات الدفاعية من تكنولوجيا ومعدات متطورة، إلى جانب توفير فرص عقد شراكات بين مختلف الجهات المشاركة وكبريات الشركات العالمية المتخصصة في القطاع.

وتعرّف سموه من ممثلي الدول والشركات على معروضات أجنحتها وأهم منتجات وابتكارات التصنيع الدفاعي والعسكري من أنظمة تكنولوجية دفاعية متطورة تجسد آخر ما توصلت إليه الشركات الوطنية والعالمية.

وشملت جولة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أجنحة مؤسسة الإمارات العامة للصناعات الدفاعية، ومجموعة «تاليس» الفرنسية لصناعات الطيران والدفاع، ومجموعة شركات «سافران» الفرنسية المتخصصة في صناعة معدات الطيران، وشركة «بي إيه إي سيستمز» السعودية، وشركة اليترونيكا، وشركة «إم بي دي إيه» المتخصصة في صناعة الصواريخ، وشركة «نافال» الفرنسية المتخصصة في إنتاج وتطوير أنظمة بحرية، وشركة «هالكون للأنظمة».

ونوّه سموه إلى المشاركة الواسعة للجهات والشركات المختصة بالمجالات الدفاعية والعسكرية من كل أنحاء العالم لتبادل الخبرات ووجهات النظر بين المختصين والخبراء وصُناع القرار والمعنيين بمجالات الأمن والدفاع لبحث مواجهة المخاطر والتحديات العديدة التي يشهدها العالم، إضافة إلى الحوار بين شركات الدفاع والحكومات حول أفضل سبل التعاون وتعزيز القدرات الدفاعية للدول المختلفة.

وأضاف سموه أن «معرض آيدكس يشهد تطوراً وتقدماً كبيرين في كل دورة من دوراته على مستوى التنظيم وعدد الشركات والدول المشاركة ونوعية الفعاليات المصاحبة، ما يؤكد دور الكوادر الوطنية القائمة على المعرض وكفاءتها، وهو ما يثلج صدورنا ويعزز ثقتنا بإمكانات أبنائنا في مختلف المجالات وقدرتهم على تحقيق الأهداف الطموحة لخطط التنمية في الحاضر والمستقبل».

رافق سموه خلال الجولة خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، والفريق الركن مهندس عيسى سيف بن عبلان المزروعي نائب رئيس أركان القوات المسلحة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً