بلدية أبوظبي تحرّر 37 إنذاراً بحق مخالفين للاشتراطات الصحية

بلدية أبوظبي تحرّر 37 إنذاراً بحق مخالفين للاشتراطات الصحية

فرق التفتيش أزالت جميع المواد المخزنة خارج المحال في سوق الخضراوات بمدينة زايد. من المصدر حررت بلدية أبوظبي 37 إنذاراً بحق مخالفين للاشتراطات الصحية تطبيقاً للقانون رقم 2 لسنة 2012 بشأن الحفاظ على المظهر العام والصحة والسكينة العامة في الإمارة، وبحسب ذلك تبلغ قيمة المخالفة المالية 1000 درهم في حال لم تتم إزالة أسباب الإنذار.



فرق التفتيش أزالت جميع المواد المخزنة خارج المحال في سوق الخضراوات بمدينة زايد. من المصدر

حررت بلدية أبوظبي 37 إنذاراً بحق مخالفين للاشتراطات الصحية تطبيقاً للقانون رقم 2 لسنة 2012 بشأن الحفاظ على المظهر العام والصحة والسكينة العامة في الإمارة، وبحسب ذلك تبلغ قيمة المخالفة المالية 1000 درهم في حال لم تتم إزالة أسباب الإنذار.

جاء ذلك خلال حملة تفتيشية وتوعوية نظمتها البلدية استهدفت تعريف أصحاب الشركات والمحال التجارية بأهمية الالتزام بقواعد النظافة العامة، وتطبيق معايير الصحة أثناء مزاولة البيع، في سوق الخضراوات والفواكه والأسماك في منطقة مدينة زايد.

وأكد مدير إدارة الصحة العامة في البلدية، الدكتور سعيد محمد الرميثي، أن الحملة تعكس التزام دائرة التخطيط العمراني والبلديات بأهمية توفير المعايير الصحية العامة ذات الجودة المتميزة، وتأتي انطلاقاً من حرصها على صحة وسلامة المستهلكين، وتحقيق التميز بتقديم أفضل الخدمات، خصوصاً المتعلقة بصحة الأفراد.

وأضاف الرميثي أن فرق التفتيش خلال الحملة ركزت على توعية ملاك محال بيع الخضراوات والفواكه والأسماك والعاملين فيها بمتطلبات الصحة والسلامة والبيئة، ودعوتهم للالتزام بمتطلبات النظافة العامة، والمساهمة مع جهود البلدية بحماية المظهر العام، وتوفير بيئة تسوق صحية ومريحة لأفراد المجتمع، وتم تعريفهم بالمعايير الواجب توافرها في محالهم، وكيفية التخلص من المخلفات بطرق آمنة غير ضارة بالبيئة والصحة والمظهر العام.

وقال إن فرق التفتيش أزالت جميع المواد المخزنة خارج المحال بطريقة منافية لاشتراطات التخزين الصحية، وتمت إعادة تنظيف السوق بالكامل تحت إشراف البلدية، مشيراً الى أن البلدية تواصل مراقبة السوق للتأكد من التزام البائعين والتجار والمحال بكل الشروط.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً