تونس: مطالبة الأئمة بالحياد قبل الانتخابات

تونس: مطالبة الأئمة بالحياد قبل الانتخابات

حث وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم، اليوم السبت، أئمة المساجد على التزام الحياد والنأي بالمساجد عن التوظيف السياسي، استعداداً للانتخابات المقررة العام الحالي. وقال الوزير- في مؤتمر ديني بحضور جمع من الوعاظ والمرشدين الدينيين، إن الوزارة تستعد لهذا العام باعتباره سنة انتخابية بامتياز، وهي تحث الأئمة بأن يكونوا محايدين إزاء كل خطاب سياسي وحزبي.وطرحت وزارة…




مصلون في أحد مساجد تونس (أرشيف)


حث وزير الشؤون الدينية أحمد عظوم، اليوم السبت، أئمة المساجد على التزام الحياد والنأي بالمساجد عن التوظيف السياسي، استعداداً للانتخابات المقررة العام الحالي.

وقال الوزير- في مؤتمر ديني بحضور جمع من الوعاظ والمرشدين الدينيين، إن الوزارة تستعد لهذا العام باعتباره سنة انتخابية بامتياز، وهي تحث الأئمة بأن يكونوا محايدين إزاء كل خطاب سياسي وحزبي.

وطرحت وزارة الشؤون الدينية ميثاقاً لتنظيم أنشطة الأئمة والخطباء في المساجد، كما بدأت بتنظيم لقاءات حوارية في الجهات للتعريف بالميثاق تمهيداً لطرح دليل مفصل في مرحلة ثانية.

وأضاف عظوم “لدينا اليوم 4719 خطبة كل يوم جمعة. تحدث أحيانا انفلاتات لكنها محدودة في زمانها ومكانها. علينا الاشتغال على الميثاق ومن عناصره ضرورة مراعاة وظيفة المسجد واحترام الأمانة الموكولة للإمام الخطيب”.

وتابع عظوم “الجامع مقدس والمنبر مقدس، لكن الشخص الذي يؤم الناس غير مقدس ومعرض للخطأ نريد أن يكون الإمام عنصراً فاعلاً في الاستقرار الاجتماعي وأن كل حرية لها قيود قانونية ومنطقية”.

وتستعد تونس لإجراء ثاني انتخابات لها هذا العام بعد صدور دستور 2014 والثالثة منذ بدء الانتقال الديمقراطي عقب ثورة .2011

وفي 2011 نجحت جماعات سلفية في السيطرة على عدد كبير من المساجد في ذروة الحملات الانتخابية مستفيدة من مناخ الحرية في البلاد، قبل أن تستعيد الدولة تدريجياً السيطرة عليها.

وتضغط أحزاب ومنظمات بأن يتم تحييد المساجد عن أي توظيف حزبي أو انتخابي في انتخابات هذا العام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً