50 دولة مؤيدة لمادورو تتحرك للدفاع عن “مبادئ الأمم المتحدة”

50 دولة مؤيدة لمادورو تتحرك للدفاع عن “مبادئ الأمم المتحدة”

أعلن وزير خارجية فنزويلا خورخي آريازا، تشكيل مجموعة في الأمم المتحدة للدفاع “عن مبادئ ميثاق الأمم المتحدة” التي تتعرض حالياً “للانتهاك”، بحسب تعبيره. وجاء تصريح آريازا، أمس الخميس، حين كان محاطاً بمجموعة من الدبلوماسيون يمثلون دولاً عديدة، بينها روسيا، وكوريا الشمالية، وإيران. وأوضح السفير الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور، أن نحو 50 دولة انضمت إلى هذه المجموعة الجديدة …




اجتماع للجمعية العامة للأمم المتحدة (أرشيف)


أعلن وزير خارجية فنزويلا خورخي آريازا، تشكيل مجموعة في الأمم المتحدة للدفاع “عن مبادئ ميثاق الأمم المتحدة” التي تتعرض حالياً “للانتهاك”، بحسب تعبيره.

وجاء تصريح آريازا، أمس الخميس، حين كان محاطاً بمجموعة من الدبلوماسيون يمثلون دولاً عديدة، بينها روسيا، وكوريا الشمالية، وإيران.

وأوضح السفير الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور، أن نحو 50 دولة انضمت إلى هذه المجموعة الجديدة من أصل 193 دولة عضواً في المنظمة.

ومن بين الذين أحاطوا بالوزير الفنزويلي خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده في مقر الأمم المتحدة قرب مدخل قاعة مجلس الأمن ممثلون عن سوريا ونيكاراغوا والصين.

وأوضح آريازا أن الهدف هو “الدفاع عن ميثاق الأمم المتحدة” و”مبادئ القانون الدولي” وخصوصاً تلك المتصلة بـ”سيادة” الدول واحترام “وحدة أراضيها” وعدم التدخل في شؤونها الداخلية ووجوب حل الخلافات في شكل سلمي.

واعتبر أن هذه المبادئ “تُنتهك في شكل صارخ وخصوصاً بالنسبة إلى فنزويلا”، في إشارة إلى الولايات المتحدة التي لم تستبعد اللجوء إلى القوة لإجبار الرئيس نيكولاس مادورو على التنحي.

وسخر الوزير من إعلان المعارض خوان غوايدو، الثلاثاء، أن المساعدة الإنسانية الأميركية ستدخل فنزويلا في 23 الحالي، وقال: “ليس هناك سوى حكومة واحدة في فنزويلا، ولا يمكن فرض مهل عليها”.

وسخر أيضاً من الولايات المتحدة التي تفرض في رأيه “حظراً” اقتصادياً على فنزويلا، وتعرض عليها في الوقت نفسه مساعدة إنسانية. وقال “أقتلك وأعطيك قطعة بسكويت”.

وقال آريازا، إن الولايات المتحدة “تلعب نوعاً جديداً من الحرب النفسية”.

ومن جهته، قال السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، إن كراكاس تعد لمؤتمر دولي لتوفير “دعم للحكومة الشرعية في فنزويلا”.

وأضاف “نحن قلقون للغاية لأن بعض العقول المتهوّرة تفكر بعمل عسكري”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً