لأول مرة منذ 100 عام .. العثور على نمر أسود فريد من نوعه في أفريقيا

لأول مرة منذ 100 عام .. العثور على نمر أسود فريد من نوعه في أفريقيا

قام المصور البريطاني بورارد لوكاس بالتقاط صور لنمر أسود إفريقي نادر. وتعتبر هذه هي المرة الأولى منذ أكثر من 100 عام التي يتم فيها رصد نمر من هذا النوع عبر الكاميرا. وتُظهر الصور هذا النمر أثناء تجوله حول سهول كينيا في جوف الليل مع اكتمال القمر في الأفق. ولقد تمكن المصور من التقاط صور واضحة ومبهرة …

لأول مرة منذ 100 عام .. العثور على نمر أسود فريد من نوعه في أفريقيا

قام المصور البريطاني بورارد لوكاس بالتقاط صور لنمر أسود إفريقي نادر. وتعتبر هذه هي المرة الأولى منذ أكثر من 100 عام التي يتم فيها رصد نمر من هذا النوع عبر الكاميرا.

وتُظهر الصور هذا النمر أثناء تجوله حول سهول كينيا في جوف الليل مع اكتمال القمر في الأفق. ولقد تمكن المصور من التقاط صور واضحة ومبهرة للغاية.

جدير بالذكر أن هذا النوع من النمور يمتلك اختلافا جينيا تنتج عنه زيادة في التصبغ الغامق، فقد أظهرت الصور البقع الشبيهة بالنهد التي يمكن رؤيتها بشكل غامض على فراء النمر اللامع الناتج عن الميلانينية.

وقد قام المصور بتركيب مصائد الكاميرات في منطقة محمية بشكل جيد حيث ترددت إشاعات حول وجود النمر الأسود، وقد استخدم كاميرات ذكية تعمل عن طريق استشعار الحركة ويمكن الاتصال بها بشكل لاسلكي لالتقاط هذه الصور المحترفة.

ووفقا لـ Daily Mail، فإن المصور بورارد كان يحلم بتصوير هذا النمر الأسود الفريد من نوعه منذ طفولته. وبعد أن علم أنه تم رصد العديد من هذه النمور في منطقة Laikipia في كينيا، قرر إجراء المزيد من التحقيقات والقيام برحلة استكشافية في شهر يناير.

وبالتعاون مع علماء الأحياء من حديقة حيوان سان دييغو في المنطقة، تمكن المصور من التقاط الصور في ساعة متأخرة من الليل، عندما تجول الفهد برفقة فهد آخر في السهول الكينية.

وقال بورارد لوكاس: “فوجئت عندما عدت إلى إحدى المصائد في أحد الأيام ورأيت نمرًا أسود يحدق في عدسة الكاميرا”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً